آراؤهم

بعد فوات الأوان

جميعنا لدينا أشخاص قريبين في حياتنا، سواء كانوا هؤلاء الأشخاص من أسرتنا أو مجرد أصدقاء ، ولكن مشكلتناالحقيقية كبشر أننا لا نشعر بقيمة هؤلاء الاشخاص إلا في اللحظات الأخيرة .فنحن لا نشعر بالخليل إلا بعد الرحيل .
ولا بالمحبة إلا بعد المغادرة .
ولا نشعر بقيمة الأسرة إلا بعد المقاطعة .
ولا نشتاق إلى الإتصال إلا وقت الإنفصال .
فها نحن ذا لا نتذكر من نحبهم إلا بعد فوات الأوان .
وصدق جبران خليل جبران عندما قال ( أنني لم أرى نظرات الحب الحقيقية إلا على عتبات المقابر والمستشفيات والمطارات ) .

لذالك رسالتي هي كالأتي :
اذا كان لديكم أحباء فلا تبخلو عليهم من العطاء و الحب و التضحية، فسوف تأتي النهاية وتتمنى أن تعاد الحكاية ، ولا تعتقد أنها ستعود ، فكل شيء ذاهب ولكل بداية نهاية ، فلا تظن أن هنالك شي يدوم في هذه الدنيا التي لا تدوم .

علي البناي

تعليق واحد

أضغط هنا لإضافة تعليق