رياضة

ثلاثية ميسي تقود اجتياح برشلونة لريال بيتيس

سحق برشلونة نظيره ريال بيتيس بنتيجة (4-1)، مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ28 من الليجا، ليواصل سيره بخطى ثابتة نحو الحفاظ على الصدارة.

وسجل لبرشلونة ميسي “هاتريك” في الدقائق 18، 47، و85، وسواريز في الدقيقة 63، بينما سجل مورون هدف ريال بيتيس الوحيد في الدقيقة 82.

وبهذا الانتصار يرفع برشلونة رصيده إلى 66 نقطة في صدارة ترتيب الليجا، ويوسع الفارق إلى 10 نقاط مع وصيفه أتلتيكو مدريد، بينما تجمد رصيد ريال بيتيس عند 39 نقطة في المركز الثامن.

أول تهديد في المباراة، كان لأصحاب الأرض، حيث انطلق جوادرادو على الجبهة اليسرى، ومرر كرة عرضية أمام خيسي الذي حاول التسديد لكن تير شتيجن أمسك الكرة بسهولة في الدقيقة 13.

وحصل برشلونة على ركلة حرة في الدقيقة 18، إثر تدخل دفاع ريال بيتيس على آرثر ميلو خارج حدود منطقة الجزاء، ونفذها ميسي ببراعة، وأسكنها أقصى يمين الحارس باو لوبيز.

وتدخل مارك بارترا مدافع ريال بيتيس بقوة على فيدال، ليحصل البلوجرانا على ركلة حرة أخرى في الدقيقة 23، نفذها أيضًا ميسي، لكن هذه المرة تصدى لها الحارس لوبيز.

وحاول خيسي تعديل النتيجة، حيث استقبل كرة في منطقة الجزاء على الجبهة اليسرى، وسدد بقوة على يسار الحارس تير شتيجن في الدقيقة 33، لكن الكرة مرت بجانب القائم.

وأهدر لويس سواريز مهاجم برشلونة، فرصة تسجيل الهدف الثاني، حيث انطلق ليونيل ميسي بالكرة ومرر له تمريرة أمام المرمى، لكنه سدد برعونة وتصدى لها الحارس لوبيز بسهولة في الدقيقة 38.

وعاد ليونيل ميسي لتسجيل الهدف الثاني، في الدقيقة 47، حيث تلقى تمريرة سحرية في العمق بالكعب من سواريز، سددها بيساره أقصى يمين الحارس لوبيز، لينتهي الشوط الأول بتقدم البلوجرانا بثنائية.

ومع بداية الشوط الثاني، حاول سواريز تهديد مرمى باو لوبيز، وانطلق في الجانب الأيسر وراوغ الدفاع، قبل أن يسدد كرة قوية لكن اصطدمت بالشباك من الخارج في الدقيقة 47.

وواصل سواريز إهدار الفرص، حيث استغل خطأ من دفاع ريال بيتيس وانفرد بالحارس باو لوبيز، لكن تسديدته مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 60.

وسجل سواريز الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 63، حيث انطلق في العمق، وراوغ مدافعي ريال بيتيس بمجهود فردي، قبل أن يُسدد بقوة أقصى يمين الحارس لوبيز.

وقرر إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة، إجراء أولى تغييراته في المباراة، بإشراك نيلسون سيميدو بدلا من آرثر، ثم دفع بألينيا بدلا من راكيتيتش، وأخيرًا كوتينيو بدلا من لويس سواريز.

وعلى الجانب الآخر، قرر كيكي سيتين المدير الفني لريال بيتيس إشراك إيمرسون ودييجو لاينيز بدلا من خواكين ولو سيلسو، وأخيرًا لورين مورون بدلا من كارفاليو.

وسجل البديل مورون الهدف الأول لريال بيتيس في الدقيقة 82، حيث استقبل تمريرة من زميله في منطقة الجزاء، وسددها بقوة على يسار الحارس تير شتيجن.

وحاول فيدال توسيع الفارق مرة أخرى بالهدف الرابع، وسدد كرة قوية، لكن تصدى لها الحارس باو لوبيز في الدقيقة 83، وحولها إلى ركلة ركنية.

واقتنص ميسي الهدف الرابع لبرشلونة، والهدف الثالث الشخصي له “هاتريك” في الدقيقة 85، حيث استغل تقدم الحارس لوبيز وسدد كرة رائعة في الشباك.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق