عربي وعالمي

مطار أتاتورك يودع آخر طائرة داخلية بأجواء من الفرح والإثارة

ودع مطار أتاتورك الدولي، مساء الجمعة، آخر رحلة جوية داخلية من إسطنبول إلى العاصمة أنقرة، وسط أجواء مليئة بالفرح والإثارة.

وانطلقت على الساعة 21.40 بالتوقيت المحلي، من مطار أتاتورك، طائرة تحمل اسم “ملاذكرد” ورقم TK 2182، على متنها 288 راكبا، لتكون آخر طائرة ركاب داخلية تقلع من مطار أتاتورك.

وشهدت الرحلة الجوية الأخير لحظات مليئة بالسعادة، حيث تم التقاط الكثير من الصور التذكارية من قبل المسافرين، بالإضافة إلى صور جماعية مع المضيفات وطاقم الرحلة.

وأعربت إحدى المضيفات للأناضول، عن حزنها لإنهاء آخر يوم عمل لها في مطار أتاتورك الذي قضت فيه 21 عاما، إلا أنها تشعر بالحماس للانتقال لمطار إسطنبول الدولي.

وأضافت، “آمل أن يكون المطار الجديد خير لنا ولوطننا”.

وبدأت عملية الانتقال الكبير من مطار أتاتورك إلى مطار إسطنبول صباح الجمعة، وستنتهي في الساعة العاشرة صباحاً من يوم السبت، وبذلك سيتم غلق المطار تماماً أمام الرحلات التجارية.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق