محليات

المنبر الديمقراطي الكويتي: نستنكر حملة الاعتقالات الأخيرة لعدد من ناشطي “غير محددي الجنسية”

اصدر المنبر الديمقراطي الكويتي بيانا صحفيا حول حملة الاعتقالات الاخيرة التي تعرض لها عدد من أبناء البدون ، وجاء في البيان:

يستنكر المنبر الديمقراطي الكويتي حملة الإعتقالات الأخيرة التي طالت عدد من الناشطين من فئة غير محددي الجنسية في الكويت بعد اعتصام سلمي على أثر حادثة انتحار أحد شباب هذه الفئة. كما يستنكر المنبر صدور بيان وزارة الداخلية عن هذه الحادثة المؤلمة الذي تضمن إشارات للتاريخ الجنائي للمتوفي ما يعد تشهيرا غير منطقي ولا أخلاقي بالفقيد وعائلته المفجوعة بوفاته.

إن حرية التعبير والرأي وفق الأطر السلمية حق مكفول، وأن تعامل الأجهزة الأمنية لاعتصامات غير محددي الجنسية السلمية والمطالب المرفوعة بحملة اعتقالات التعسفية غير مبررة ما هو إلا ممارسات تؤكد فشل السلطة التنفيذية في حل قضايا ومشاكل هذه الفئة التي تعصف آثارها بين الحين والآخر.

ويطالب المنبر الديمقراطي الكويتي الحكومة وأجهزتها المختصة بالإفراج عن كافة المعتقلين، والتعامل مع مسألة غير محددي الجنسية بالأطر الإنسانية والبدء بتحنيس المستحقين منهم، وضمان حقوق الإنسان المقررة لهم، والعمل على توفير سبل العيش الكريم من مسكن وتعليم ورعاية صحية ووظائف لهم.

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق