جرائم وقضايا

وفاة زعيم عصابة أصبح شهيرا بسبب محاولته الطريفة للهروب

العثور على زعيم عصابة برازيلية، حاول الهرب من السجن وهو يرتدي زي ابنته، ميتاً في زنزانته.

قالت سلطات سجون ريو دي جانيرو، أمس الثلاثا،ء إن كلاوفينو دا سيلفا شنق نفسه على ما يبدو بملاءة، مشيرة إلى فتح تحقيق في الحادث.

وجرى ضبط دا سيلفا في مطلع الأسبوع بينما كان يحاول الخروج من سجن في غرب ريو دي جانيرو وهو يرتدي قناعًا نسائيا من السيليكون، وشعرا مستعارا وبنطالا جينز ضيق مع قميص وردي.

وكان دا سيلفا عنصرا هاما من قيادة واحدة من أقوى العصابات الإجرامية في البرازيل ، وكان يحاول أن يهرب متنكرا في زي أشبه بزي ابنته البالغة من العمر 19 عامًا والتي كانت تزوره في ذلك اليوم.

ويقول المسؤولون إنه نجح في الوصول إلى أبواب الخروج من السجن ، لكن قلقه لفت انتباه حراس الأمن.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق