برلمان

الكويت تودع فقيدها الراحل مشاري العصيمي بعد صلاة عصر اليوم

يوارى الثرى من يعد صلاة عصر اليوم في مقبرة الصليبخات جثمان فقيد الكويت النائب السابق والمحامي مشاري العصيمي.
وفور انتشار الخبر، نعى مواطنون عبر مواقع التواصل الفقيد العصيمي، مستذكرين مآثره ومواقفه، حيث كانت للراحل مواقف سياسية واجتماعية ضائعة الصيت في مراحل متعددة من مسيرته الحقوقية والسياسية والاجتماعية. وسجل الفقيد من موقعه القانوني والتشريعي سلسلة من الانجازات والنجاحات.

وقد فقدت الكويت برحيل العصيمي أحد رجالاتها الذين سجلوا مواقف وطنية مشرفة ستبقى تتوارثها الأجيال، فضلا عن أرائه العميقة والمؤثرة على الصعيدين المهني والاجتماعي والسياسي.

والراحل مشاري محمد العصيمي حاصل على ليسانس الحقوق من جامعة الكويت في عام 1972 وانتخب عضوا بمجلس الأمة الكويتي عن دورات 1992 و1996 و1999 ،واختير عضوا باللجنة التشريعية بمجلس الأمة الكويتي من 1992 – 2003 و عضو في لجنة حماية الأموال العامة في مجلس الأمة من 1994 – 2002. وشارك أيضاً في لجـان مجلس الأمة الكويتي – اللجان الدائمة لجنة الشؤون التشريعية والقانونية ، وانتخب رئيسا لجمعية المحامين الكويتية 1988-1992 وترشح لانتخابات مجلس الأمة الكويتي عام 2012.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق