عربي وعالمي

الرئيس الفلبيني للمواطنين: أطلقوا النار على المرتشين ولكن لا تقتلوهم

دعا الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، مواطنيه إلى إطلاق النار على المسؤولين المرتشين دون قتلهم، فيما أكد أن قبول رجال الشرطة لهدايا «رمزية» لا يخالف القانون.
ووفقاً لموقع قناة «روسيا اليوم» الإخبارية، قال دوتيرتي إن مطلقي النار في تلك الحالة لن يزج بهم في السجن، بل سيتمتعون بحصانة.
وقال: «إذا طلب منك مسؤولون رشوة خلال دفع ضريبة أو الحصول على شهادة، فاضربهم، وإذا كنت تمتلك أسلحة، فأطلق النار عليهم، لكن لا تقتلهم، لأنك قد لا تحصل على عفو من السجن».
وعن إمكانية قبول رجال الشرطة لهدايا، قال الرئيس الفلبيني إن قبول الهدايا «الرمزية» مسموح به بنص القانون.
ولفتت القناة الروسية إلى أن رودريغو دوتيرتي معروف بتصريحاته غير المألوفة ونكاته شديدة السخرية، وشجّع على قتل المواطنين لتجار المخدرات، ما أثار انتقادات من قبل منظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة.
وتشير التقديرات إلى مقتل 5000 شخص، منذ بداية 2019. خلال الحملة ضد تجار المخدرات، فيما تقول منظمات حقوق الإنسان إن العدد قد يكون أكثر من ضعف الرقم المعلن.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق