محليات

“الكويتية” تشكل لجنة لبحث استقالة 62 طيار من الطيارين الاداريين

عقد مجلس إدارة شركة الخطوط الجوية الكويتية إجتماعا طارئًا ظهر اليوم أمس ضم 4 من الطيارين المتقدمين باستقالاتهم ممثلين عن باقي الطيارين المستقيلين، بالإضافة إلى الرئيس التنفيذي للشركة، وعبر رئيس وأعضاء مجلس الإدارة الحاضرين عن بالغ إهتمامهم بالموضوع مؤكدين إعتزازهم بكافة موظفي الشركة المخلصين والمتفانين في عملهم وفي طليعتهم قطاع الطيارين الذين سجلوا بأدائهم المتفاني طوال خدمتهم في الخطوط الجوية الكويتية صفحات مضيئة في مجال السلامة والأمان في عمليات الشركة فضلا عن تحقيق أعلى معدلات إنضباط المواعيد بشهادة وكالات تقييم أداء شركات الطيران العالمية، وإستمع مجلس الإدارة بكل رحابة صدر لمجمل ما طرحه الأخوة الطيارون، والذين أجابوا بدورهم على ما طُرح عليهم من إستفسارات.

وأكد المجلس عزمه على تشكيل لجنة من أعضائه والإدارة التنفيذية بالشركة لبحث ماتم تداوله من وجهات وآراء من الطيارين للوصول إلى حلول لها متوافقة مع الأنظمة واللوائح والقوانين المعمول بها في الشركة وبما لا يتعارض مع القوانين والأنظمة المفروضة عليها من سلطات الطيران المدني الكويتية والجهات الرقابية الفنية الدولية.

كما أكد مجلس الإدارة على ثقته الكاملة بأبناء الشركة من جميع الموظفين و الطيارين.
وفي الختام تمنى رئيس وأعضاء مجلس الإدارة على الأخوة الطيارين المستقيلين التأني بموضوع إستقالتهم لإفساح الفرصة للّجنة التي سيتم تشكيلها لبحث كافة المطالب ووضع تصورات الحلول لها.

هذا ويأمل مجلس الإدارة من الجميع تغليب الحكمة والتروي في هذا الموضوع، للوصول إلى أفضل النتائج لصالح الطيارين وكافة الموظفين وصالح الناقل الوطني (الخطوط الجوية الكويتيه) والمصلحة العليا للكويت.

ويأتي اجتماع مجلس ادارة “الكويتية” بعد تقديم 62 طيارًا من الطيارين الإداريين باستقالات جماعية من مناصبهم الإدارية في إدارة العمليات بالشركة.

Copy link