محليات

تأهب في مطار الكويت للوقاية من فيروس “كورونا”

أكد نائب المدير العام لشؤون مطار الكويت الدولي في الإدارة العامة للطيران المدني م.صالح الفداغي استعداد المنفذ الجوي لاتخاذ كافة الإجراءات الصحية الوقائية الطارئة لمنع انتشار الأمراض الوبائية ومنها فايروس «كورونا».

وقال الفداغي في تصريح لـ «القبس» إنه جرى تفعيل خطة الطوارئ المعتمدة من قبل المطار والتي تتعامل مع كافة الطوارئ والتي منها الامراض الوقائية، مضيفا انه تم الاجتماع مع وزارة الصحة للتنسيق حول خطة الطوارئ حيث تم تركيب أجهزة حرارية لقياس درجة حرارة الركاب وفحصهم من خلال تركيب 15 جهازا على مباني مطار الكويت الدولي.

ولفت إلى تركيب 8 أجهزة لفحص المسافرين في مبنى «t1» و4 في «t4» وجهازين في «t5» وجهاز واحد في مبنى الشيخ سعد العبد الله. وحول إجراءات الفحص التي تجري من قبل العاملين على هذه الأجهزة، افاد الفداغي بأن اعراض الراكب المصاب بفيروس الكورونا تتمثل في ارتفاع درجة الحرارة حيث تضع وزارة الصحة أجهزتها في المواقع التي تريدها في مباني المطار بحيث يكون الفحص والاشراف عن طريقها.

وبين ان أجهزة وزارة الصحة يمكن نقلها بين صالات القادمين او المغادرين متى ما استلزمت الحاجة، ونحن في الطيران المدني نساندهم في توفير أيه احتياجات وتسهيلات تريدها الجهات ذات الصلة. وأكد الفداغي انه لم يتم رصد أي حالة إصابة، قائلا: هناك متابعة يومية، والكويت ليس لديها رحلة مباشرة الى الصين واغلب من يأتي يكون عبر الترانزيت.

وأضاف أنه جرى الاتفاق مع شركات الطيران على إبلاغنا بأي مسافر يصل إلى المطار “ترانزيت” وتكون وجهته الاصلية من وإلى الصين او أي دولة يكتشف فيها المرض، ليتم فحصه عبر الأجهزة مع توزيع الإقرار الصحي وكتابته من قبل الراكب وذلك لتسليمه الى وزارة الصحة.

 

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق