أعلنت الحكومة البريطانية اليوم الثلاثاء حظر استخدام اجهزة شركة (هواوي) الصينية في شبكة الجيل الخامس (جي 5) مطالبة بازالة القديمة منها من شبكة الاتصالات البريطانية كليا بحلول عام 2027.
وقال وزير الثقافة والتكنولوجيا اوليفر دادون في كلمة امام نواب البرلمان ان “القرار وبرغم انه سيعطل تعميم شبكة الجيل الخامس عاما واحدا غير انه يمثل الخيار الآمن للشبكة البريطانية وللاقتصاد وللامن الوطني الان وعلى المدى البعيد”.
واوضح ان القرار يعني ان شركة الاتصالات العاملة في بريطانيا لن يمكنها بعد تاريخ 31 ديسمبر المقبل شراء اي اجهزة من (هواوي) معتبرا ان العقوبات الامريكية على منتجات الشركة الصينية سيكون لها تأثير كبير على شبكة الاتصالات في المستقبل.
وكانت الحكومة البريطانية اعلنت في يناير الماضي بعد اشهر من الترقب عن سماحها للشركة الصينية بالمشاركة في بناء شبكة (جي 5) ولكن في أجزائها غير الحيوية وبنسبة مشاركة اقصاها 35 بالمئة فضلا عن استبعادها من المراكز الاستراتيجية المرتبطة بالقواعد العسكرية والمفاعلات النووية.
بيد ان الاعتراض الامريكي الكبير الذي عبر عنه وزير الخارجية الامريكي مارك بومبيو لدى زيارته لندن في يناير الماضي وما اعقبه من عقوبات اقرتها واشنطن ضد (هواوي) دفع بمسؤولين ونواب بريطانيين الى الدعوة لمراجعة القرار.
وتتهم دول غربية على رأسها الولايات المتحدة واستراليا شركة (هواوي) بانها ذراع تكنولوجي للحزب الشيوعي الصيني وحذرت من ان استخدام اجهزتها سيمنح بكين نافذة للتجسس على العالم.