منوعات

علقوا وسط الثلوج مع لقاحات كورونا.. ورب ضارة نافعة

استغل عدد من العاملين الصحيين في ولاية أوريغون الأميركية، توقفهم بسبب عاصفة ثلجية، وما بحوزتهم من لقاحات كوفيد-19، لتطعيم سائقين آخرين محاصرين معهم على الطريق السريع 199، قرب مدينة بايس هيل.

وقالت صفحة هيئة الصحة العامة في مقاطعة جوزفين ، على فيسبوك، إن “عيادة اللقاح المرتجلة” حدثت بعد توقف حوالي 20 موظفا في حركة المرور على الطريق أثناء عودتهم من رحلة تطعيم.

وقبل أن توشك صلاحية 6 جرعات من لقاح كوفيد-19، على نهايتها، قرر العاملون إعطاءها لسائقين تقطعت بهم السبل أيضا، بسبب تراكم الثلوج.

وأضافت الهيئة، أن جرعات اللقاح كانت مخصصة لأشخاص آخرين، لكن تراكم “الثلوج يعني أن تلك الجرعات لن تصل إليهم قبل انتهاء صلاحيتها”.

ولعدم رغبتهم في إهدار الجرعات، سار الموظفون من مركبة إلى أخرى، يعرضون على السائقين جرعة أولى من لقاح كورونا، باستخدام سيارة إسعاف تابعة للمقاطعة.

وقد استطاع الفريق إعطاء جميع الجرعات، بما في ذلك واحدة لموظف مكتب شرطة المقاطعة، الذي وصل متأخرا لعيادة التطعيم، قبل أن ينتهي به الأمر عالقا في العاصفة مع الآخرين.

وقال مدير الصحة العامة في مقاطعة جوزفين، مايك ويبر، إنها كانت واحدة من “أروع العمليات التي شارك بها”.

Copy link