رياضة

رئيس ريو دي جانيرو يحذر من استضافة كوبا أمريكا

حذر إدواردو بايس، رئيس بلدية ريو دي جانيرو اليوم الجمعة، من أن الزيادة المحتملة لحالات الإصابة بفيروس كورونا، قد تجبر المدينة على إلغاء مباريات هذا الشهر في كأس كوبا أمريكا.

وقال بايس، إنه غير سعيد لعدم استشارته بشأن قرار اتخذ في اللحظة الأخيرة باستضافة 8 مباريات من كأس كوبا أمريكا في ريو، وأضاف أنه لن يتوانى عن استخدام سلطاته في إلغاء مباريات في حال تدهور الوضع الصحي في المدينة.

واختيرت البرازيل بشكل غير متوقع لاستضافة البطولة يوم الإثنين الماضي، بعد حدوث مشاكل في الدولتين المضيفتين كولومبيا والأرجنتين.

وسُحبت البطولة من كولومبيا بسبب اضطرابات تشهدها البلاد، فيما استبعدت الأرجنتين من الاستضافة عقب زيادة حالات الإصابة بكوفيد-19.

وستستضيف البرازيل الآن 28 مباراة في 4 مدن بين 13 يونيو/حزيران الحالي والعاشر من يوليو/تموز المقبل.

وأبلغ بايس الصحفيين: “لا أعرف حتى متى ستقام مباريات كأس كوبا أمريكا في ريو، وإذا تفاقم الوضع قبل ذلك سيتغير الأمر”.

وأضاف: “لم نطلب استضافة كأس كوبا أمريكا، وإذا سألت عن رأيي، أعتقد أن بطولة مثل هذه غير مناسبة حاليا بعض الشيء”.

ومع ذلك، قال بايس إنه في ظل الوضع الحالي، لن يتخذ أي قرار بعدم استضافة مباريات في المدينة، لكنه حذر من أن الإرشادات الصارمة المعمول بها بالفعل سيتم تطبيقها بشكل أكثر حزما.

وتقام مباريات الدوري البرازيلي وكذلك المباريات القارية في ريو خلال الجائحة.

ورغم عدم السماح بحضور الجماهير، لكن زاد عدد الأصدقاء والعائلات وباقي الحضور عن عدة آلاف في بعض المباريات.

Copy link