رياضة

ريال مدريد يعبر كمين سوسيداد ويغرد منفردا بالصدارة

واصل ريال مدريد سلسلة انتصاراته بالفوز بنتيجة (2-0) خلال مواجهة ريال سوسيداد، مساء اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة ال16 من الليجا.

 وسجل الأهداف لريال مدريد، فينيسيوس جونيور في الدقيقة 47، ولوكا يوفيتش في الدقيقة 57.

وبهذا الانتصار رفع ريال مدريد رصيده إلى 39 نقطة في صدارة ترتيب الليجا، بينما تجمد رصيد ريال سوسيداد عند 29 نقطة في المركز الخامس.

بدأت المباراة بتهديد مبكر من ريال مدريد، حيث سدد فينيسيوس جونيور كرة تصدى لها بسهولة ريميرو حارس مرمى ريال سوسيداد في الدقيقة 4.

واشتكى بنزيما من آلام عضلية خلال المباراة، في الدقيقة 17، ولم يستطع استكمال المباراة، وقرر كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد سحبه والدفع بلوكا يوفيتش.

وعاد فينيسيوس لتهديد مرمى ريال سوسيداد بتسديدة قوية، أمسك بها ريميرو حارس مرمى إسبانيول في الدقيقة 20.

وسدد سارلوث لاعب ريال سوسيداد كرة، هدد بها مرمى تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد في الدقيقة 21.

وصوب رودريجو كرة قوية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 22، تصدى لها ريميرو حارس مرمى ريال سوسيداد وحولها إلى الكرنية في الدقيقة 22.

وكاد ميكيل أويارزابال مهاجم ريال سوسيداد أن يخطف هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 43، حيث سدد ألكسندر إيزاك كرة تصدى لها كورتوا لترتد أمام أويارزابال الذي سدد في الشباك الخارجية لمرمى الحارس البلجيكي.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح فينيسيوس جونوير في تسجيل هدف التقدم للميرنجي في الدقيقة 47، حيث تبادل التمريرات مع لوكا يوفيتش قبل أن يُسدد كرة أرضية زاحفة أسفل يمين ريميرو حارس مرمى ريال سوسيداد.

وأضاف لوكا يوفيتش الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 57، حيث مرر له كاسيميرو كرة بالرأس داخل المنطقة، وسددها يوفيتش هو الآخر بالرأس قبل أن يصل لها الحارس ريميرو.

وسدد ألكسندر إيزاك مهاجم ريال سوسيداد كرة مرت بجانب مرمى تيبو كورتوا حارس ريال مدريد، بعدما تلقى تمريرة من زميله بورتو في الدقيقة 69.

وأهدر فينيسيوس جونيور انفرادا صريحا بالحارس ريميرو، لتسجيل الهدف الثالث لريال مدريد، حيث سدد كرة تصدى لها الحارس بقدمه في الدقيقة 87.

واستمرت محاولات الميرنجي من أجل توسيع الفارق، مقابل عدم وجود أي محاولات خطرة من جانب ريال سوسيداد الذي لم يٌسدد أي كرة على مرمى الملكي طوال الشوط الثاني، ليواصل ريال مدريد اعتلائه عرش الليجا وحيدَا.

 

Copy link