قالت سفارة دولة الكويت لدى جمهورية مصر العربية إنه وردا على ما ورد إليها من المكتب العسكري الكويتي في القاهرة حول قيام أحد المحاضرين خلال إحدى الدورات التي يشارك فيها مجموعة من الضباط الكويتيين بعرض خريطة للوطن العربي لا تتضمن الحدود الدولية لدولة الكويت كان خطأ غير مقصود.
وأضافت السفارة في بيان لها اليوم الثلاثاء أنها قامت وبالتنسيق مع المكتب العسكري الكويتي بالقاهرة بالتواصل مع المسؤولين في وزارة الخارجية المصرية والجهة المنظمة لهذه الدورة للوقوف على أسباب عرض خريطة غير رسمية لا تتضمن الحدود الدولية المعترف بها لدولة الكويت فقد بينت تلك الجهات أن عرض هذه الخريطة كان خطأ غير مقصود من قبل المحاضر.
وذكرت أن القائمين على هذه الدورة قاموا بالاعتذار للحضور عن هذا الخطأ الذي لا يقصد به بأي حال من الأحوال الإساءة لدولة الكويت مؤكدين أن العلاقات التاريخية والوثيقة التي تربط بين حكومتي وشعبي البلدين الشقيقين لا يمكن المساس بها أو التأثير عليها.