رياضة

خسارة مؤلمة لـ “الأزرق”

تلقى منتخب الكويت في كرة القدم هزيمة مؤلمة على يد ضيفه الأسترالي بثلاثية نظيفة في اللقاء الذي جمعهما، على استاد جابر الدولي، مساء اليوم الخميس، ضمن الجولة السابعة من منافسات المجموعة الثانية في التصفيات المشتركة المؤهلة إلى كأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين والتي تستكمل في الكويت حتى 15 يونيو الجاري.

وفيما واصل الـ «سيكوروز» تصدر المجموعة بـ 15 نقطة، تجمّد رصيد «الأزرق» عند 10 نقاط وبات مهدداً بفقدان وصافة المجموعة لمصلحة الأردن التي تمتلك الرصيد نفسه.

وفي لقاء آخر جرى، اليوم، تغلب منتخب نيبال (الرابع بـ 6 نقاط) على تايوان (الاخير بدون رصيد) بهدفين دون مقابل.

ويركن «الأزرق» الى الراحة في الجولة المقبلة، الثلاثاء، والتي تشهد مواجهة بين

نيبال والاردن، واخرى تجمع أستراليا مع تايوان.

وعلى غرار لقاء الذهاب الذي جرى في الكويت ايضاً وانتهى بثلاثية أسترالية نظيفة، بدأ «الأزرق» المباراة بارتباك واضح وتلقى صدمة مبكرة بعدما استقبلت شباكه هدفاً استراليا ً قبل انقضاء الدقيقة الأولى عبر القائد ماتيو ليكي الذي ارتقى لعرضية زميله عزيز بيهيتش وحولها برأسه دون مضايقة في الزاوية البعيدة لمرمى سليمان عبدالغفور.

وغابت ردة الفعل المنتظرة من منتخب الكوبت وسط سيطرة شبه مطلقة للضيوف الذين اهدروا اكثر من فرصة للتهديف امام المرمى.

ويحتسب الحكم الياباني جومبي ايدا ركلة جزاء بعد عرقلة فهد الانصاري لايدين هيروستيش داخل المنطقة سددها مارتن بولي ليتصدى لها عبدالغفور ولكن جاكسون ايرفين يعيدها الى الشباك مضاعفاً غلة فريقه (25).

في الشوط الثاني، اشرك مدرب الكويت، الاسباني اندريس كاراسكو، النجم المخضرم بدر المطوع بدلاً من الشاب بندر السلامة.

واهدر شبيب الخالدي اول فرصة كويتية بعد تسديدة قوية من زاوية ضيقة ابعدها الحارس ماتيو رايان بصعوبة (62).

ولم يتأخر الرد الاسترالي على هذا التهديد، فنفذ هيروستيش ركلة حرة بطريقة جميلة لامست القائم قبل ان تعانق شباك عبدالغفور (66).

واجرى مدرب استراليا غراهام أرنولد، تبديلات عدة لإراحة بعض عناصره الاساسية بعد ضمان النتيجة، فيما تأت تبديلات كاراسكو بالجديد.

الوسوم

2 تعليقان

أضغط هنا لإضافة تعليق

اترك رداً على بوخالد إلغاء الرد

Copy link
Powered by Social Snap