محليات
ضلوا أثناء إبحار مركبهم

إنقاذ 11 شاباً كويتياً من الغرق

تمكن رجال الإنقاذ البحري التابعين لمركز الشعيبة من إنقاذ 11 شابا كويتيا من الغرق كانوا يكافحون على متن مركبهم الذي تعرض غرب جزيرة “كبر” إلى الانقلاب؛ بسبب سوء الأحوال الجوية وارتفاع الأمواج.
وذكرت الإدارة العامة للإطفاء أن بلاغا ورد الى العمليات مفاده أن مجموعة من الأشخاص ضلوا أثناء إبحار مركبهم دون أن يستطيعوا مواصلة الابحار أو العودة الى الساحل بسبب سوء الأحوال الجوية وارتفاع الأمواج وتعرض مركبهم الى الانقلاب في البحر أكثر من مرة اضافة الى دخول المياه إليه خلال إبحاره.
وأشارت أن فريقا من مركز الشعبية تحرك الى موقع البلاغ على متن الزورق “مباشر” لإنقاذ المركب المعني الذي يبلغ طوله 36 قدما ويحمل على متنه 11 شابا كويتيا بينهم ثلاثة أصيبوا بارهاق شديد نتيجة ارتفاع الأمواج وطول فترة ابحارهم حيث تمكن فريق الانقاذ بصعوبة بالغة من الوصول اليهم قبل أن يتم نقل سبعة منهم ممن بدا عليهم الارهاق شديدا من مركبهم الى زورق الانقاذ.
Copy link