مجتمع

بيتك يساهم في مشاريع جمعية التكافل الاجتماعي للإفراج عن سجناء

قال نائب مدير إدارة التسويق والعلاقات العامة في بيت التمويل الكويتي “بيتك” سعيد محمد توفيقي إن رعاية “بيتك “لفعالية ” فرحة الأضحى” التي تنظمها جمعية التكافل الاجتماعي جريا على عادتها بمناسبة الإفراج عن مجموعة من السجناء المحكوم عليهم بقضايا مالية قبيل عطلة عيد الأضحى .. يأتى انطلاقا من المسؤولية الاجتماعية لـ “بيتك ” حيث يؤكد مسؤولوه  بشكل مستمر وبأكثر من مناسبة أن على أن المسؤولية الاجتماعية في “بيتك ” ركيزة أساسية تقوم عليها رؤية مؤسسية والأطراف التي ترتبط وتتعامل معه، ونظرتهم لأسس ومنطلقات العمل ..وذلك إلى جانب الالتزام المهني كمؤسسة مالية تمارس عملها وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية الغراء.
وأضاف توفيقى خلال مشاركته في تصريح صحفي بأن الدور الذي يقوم به “بيتك ” في هذا الصدد لا ينطلق إلا من منطلق واحد وهو أن هذا واجب يأمرنا به الدين وتدعو إليه القيم الإنسانية النبيلة وما جبل عليه أهل الكويت، كما يؤكد رسالته الشاملة في المسئولية الاجتماعية ويأتي انسجاما وتكملة في ما قام به منذ تأسيسه، حيث دعم المشروعات العامة التي تأتي في صالح الجميع سواء كان في قطاع الصحة أو التعليم أو باقي القطاعات التي ترتبط بمكونات المجتمع أفرادا وجماعات.
 
وأكد أن العمل والسعي للتخفيف من نتائج وتداعيات بعض الأزمات في المجتمع عمل عظيم يلقى من الله سبحانه وتعالى الأجر والثواب كما انه من منظور اقتصادي فان مصلحة المجتمع وقوته تكمن في قوة الأسرة وتماسكها باعتبارها النواة الأولى والأساسية لبناء كيان اجتماعي سليم ، يمكن أن يقوم بدور فاعل في خطط التطوير والتحديث ، ولا يكون عامل هدم أو تقليص لفرص النمو ، كما انه من جانب اخر ، يمكن أن تتوجه النفقات التي تصرف على النتائج السلبية المرتبطة بهذا الجانب ، لتغطية احتياجات جوانب أخرى أكثر أهمية في المجتمع .
 
 
 
Copy link