مجتمع

مسابقة الكويت الدولية لأبحاث الوقف اختتمت دورتها

أعلن الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف د.عبدالمحسن الجارالله الخرافي عن ختام مسابقة الكويت الدولية لأبحاث الوقف في دورتها السابعة تحت رعاية كريمة من سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله وذلك بعد ظهور النتائج النهائية وتحديد الفائزين .  

وصرح الجارالله الخرافي أن المسابقة لاقت إقبالا من الباحثين والمهتمين في مجال الوقف حيث شارك فيها العديد من المتسابقين من مختلف أنحاء العالم الإسلامي،، مشيراً إلى أن المسابقة  تهدف بصفة أساسية إلى الإسهام في تطوير الأبحاث والدراسات في مجال الأوقاف والعمل الخيري التطوعي وتشجيع الباحثين والدارسين على الخوض في مسائل الأوقاف ومشكلاته المختلفة إسهاما في إيجاد حلول ملائمة لها.  



وأضاف الخرافي أن المسابقة تأتي ضمن مشروع تنمية الدراسات والبحوث في مجال الوقف وهو أحد المشروعات التنفيذية التي تقوم بها دولة الكويت في إطار الدور المنوط بها باعتبارها الدولة المنسقة لجهود الدول الإسلامية في مجال العمل الوقفي بموجب قرار مؤتمر وزراء الأوقاف للدول الإسلامية الذي أنعقد في أكتوبر سنة 1997 في العاصمة الاندونيسية جاكرتا.

من جهتها أشارت مدير إدارة الدراسات والعلاقات الخارجية بالأمانة كواكب الملحم  أن المسابقة جرت في موضوعين اثنين كالتالي:



الموضوع الأول: حول الوقف والأقليات الإسلامية في العالم الثالث وقد فاز بالجائزة الثانية وقدرها سبعة آلاف (7000) دولارا أمريكيا المتسابق إبراهيم سند الشيخ من جمهورية مصر العربية بينما حجبت كل من الجائزة الأولى والثالثة.



أما الموضوع الثاني: فكان توثيق الأوقاف في العالم الإسلامي: حماية للوقف والتاريخ وقد حصل على الجائزة الأول وقيمتها عشرة آلاف (10000)  دولارا أمريكيا المتسابق حبيب غلام ناميلتي من مملكة البحرين، وحصل على الجائزة الثالثة المتسابق أحمد مبارك عبدالله من مملكة البحرين وقيمتها خمسة آلاف (5000) دولارا، بينما حجبت الجائزة الثانية.


Copy link