مجتمع

رابطة الجهاز الهضمي نظمت ندوة عن علاج التهاب الكبدي (فيروس سي)

 نظمت رابطه الجهاز الهضمي والكبد الكويتيه مساء امس  ندوة علمية عن آخر المستجدات وطرق علاج التهاب الكبدي فيروس سي بتعاون مع شركة msd  وذلك في فندق هيوليد ان السالمية بحضور عدد من الاستشارييين الكويتيين بالاضافة الى البروفسور برونو من ايطاليا. وهو من الرواد والخبراء العالميين في مجال علاج التهاب الفيروس الكبدي سي وحديثا نشر عدد من الابحاث والمقالات عن الادوية وطرق العلاج الجديدة في علاج التهاب الفيروس الكبدي سي. 
قال الامين العام لرابطه الجهاز الهضمي والكبد الكويتيه الدكتور بدر العنزي  استشاري الجهاز الهضمي والكبد ورئيس قسم الباطنيه بمستشفى الجهراء ان التقديرات العالميه تشير ان اكثر من 170 مليون مصاب بالتهاب الفيروس الكبدي سي  وان معدلات الاصابه في الكويت ضمن المعدل العالمي والتي تقارب 3? . وان هذا المرض يختلف انتشاره من بلد لاخر كما ان الاحصائيات تشير ان هنالك حوالي اربع ملايين اصابه جديده سنويا و معظم تلك الاصابات تكون من غير اعراض مميزه وتمر من دون تشخيص دقيق . و للاسف الغالبيه العظمى  (حوالى 75?) من هذه الاصابات تتحول الى اصابات مزمنه و من ثم تتسبب في تليف الكبد  و الفشل الكبدي او التسبب في سرطان الكبد . و للاسف الى هذا الوقت   لا يوجد تطعيم للوقايه من هذا الفيروس لهذا يجب معرفه طرق الاصابه لتجنبها.وا لتهاب الفيروس الكبدي سي ينتقل عن طريق الدم  و مشتقاته    و اي اصابه بابره ملوثه بالفيروس قد تتسبب بالاصابه. كما ان  الاصابه ممكن تنتقل من الام المصابه الي المولود الجديد اما بالنسبه لانتقال الفيروس بين الازواج فخطوره هذا قليله جدا ولا يتطلب من الازواج اي احترازات في الاحوال العاديه. لذا من المهم ان تمنح الفرصه لكل حاله اصابه بهذا الفيروس للعلاج والتخلص من هذا المرض المزمن لاسيما بوجود هذه الادويه الجديده الفعاله.
واكد د سالم الشمري استشاري ورئيس وحدة الجهاز الهضمي والكبد في مستشفي العدان  يعتبر الالتهاب الكبدي الفيروسي C مشكلة عالمية حيث  تتراوح نسب الإصابة العالمية بين 2-5? وفي الكويت تأتي الإصابة بنفس النسب العالمية تقريبا. 
و يعتبر هذا النوع الوحيد من فيروسات الكبد الذي ليس له مصل بسبب التطور الجيني السريع في الفيروس ولكنه في نفس الوقت النوع الوحيد الذي يتم علاجه والشفاء منه.  .
والآن يوجد علاج جديد يؤخذ عن طريق الفم يسمى Victrelis  Boceprivir يرفع من نسب الشفاء من المرض بنسبه  40 الي 80 %   و تختلف فترة العلاج حسب حالة المريض، وهذا الدواء يؤخذ مع الأدوية التقليدية. 
وتعمل الآن وزارة الصحة الكويتية على توفير العلاج الجديد للمرضى الكويتيين المصابين بالالتهاب الكبدي الفيروسي C النوع الجيني الاول ويتوقع له نتائج باهرة في الفترة القادمة. 
و ننصح جميع مرضى الالتهاب الكبدي الفيروسي C الكويتيين بمراجعة أطبائهم لمعرفة مدى ملاءمتهم للدواء الجديد حيث انه يناسب مرضى النوع الجيني الاول فقط .
واكد  استشاري ورئيس وحدة الجهاز الهضمي والكبد في مستشفي مبارك الكبير احمد الفضلي ان الثورة التي ستحدثها الأدوية الجديدة في علاج فيروس C هي بداية الأجيال من الأدوية الجديدة التي ستدفع نسبة الشفاء في النوع الجيني الأول من ?40 إلى ?70 ليس هذا فقط ولكنها ستحسن أيضاً نسبة الشفاء في المرضى الذين لم يستجيبوا من قبل للأدوية وتصل نسبة الشفاء بين هؤلاء إلى ?55 بدلا من ?15.
وقال إن العقار الجديد سيطرح في الأسواق الكويتية خلال أسابيع، مؤكدا أن هذا العلاج أثبت فعاليته في العديد من الدول الغربية المتقدمة، وشفي كثير من المصابين بهذا المرض
وقال ان هذه  العقار الجديد Victrelis  سيعطي الأمل في العلاج حيث إنه يعمل على وقف نشاط الفيروس نهائياً. 
والكويت ستكون أول دولة في الخليج والوطن العربي تستخدم عقار
وقال مدير فرع شركه MSD بدولة الكويت الدكتور سامح زكي في كل عام يتم تشخيص أكثر من 800 ألف شخص بمنطقة شرق البحر المتوسط كأمراض التهابات كبد وبائي جدد وتشير التوقعات بأن الكويت يعانون 3300 من كل من 100 الف  يعانون من التهابات الكبد الوبائي C ويعد واحد من أعظم المخاطر على التهابات الكبد C  هو أحد اسبابه أن المواطنين الكويتيون يجدون بأن حالتهم أصبحت مزمنة عند التشخيص.
وأن المرض من الصعب تشخيصه خاصة أن كثر من المرضى لا يعانون من أعراض المرض خلال مراحله الأولى واليوم تسير التوقعات بنسبة 3.3 يعانون من التهاب الكبد الوبائي C وأن الدواء الجديد سوف يكون له أثر عظيم في تلبية الاحتياجات الطبية للقطاع عريض من المجتمع.
Copy link