جرائم وقضايا

برنامج "تو الليل" اتهمهن بعقوق والدهن وطرده من المنزل
القضاء يغرم قناة الوطن 150 ألف دينار لصالح ثلاث مواطنات

بعد الحلقة المثيرة لبرنامج “تو الليل” الذي تبثه قناة الوطن واستضاف فيها المذيع خالد العبدالجليل مواطناً كويتياً ادعى بأن بناته الثلاث طردنه من المنزل بقصد الاستيلاء عليه ومارسن ضده “أبشع العقوق “.. لجأت (البنات) إلى القضاء وحركن دعوى ضد القناة ممثلة بمديرها وبمذيع البرنامج، وأكدن في دعواهن أنهن تعرضن للتشهير ووصفن بأوصاف لا تليق دون سند من دليل. 

وقضت الدائرة المدنية الخامسة في المحكمة الكلية  برئاسة المستشار سعود النمران وعضوية القاضيين ايهاب مصطفى وفتح الله حسين بإلزام المذيع ومدير القناة بتعويض المواطنات الثلاث مبلغ 150 الف دينار كويتي فضلاً عن ألف دينار قيمة اتعاب المحاماة ، بعدما انتهت المحكمة إلى ثبوت الخطأ بحق المدعى عليه الأول مقدم برنامج “تو الليل” ومدير عام القناة لمسؤوليته عما  تم بثه .

وعلى الرغم من انتهاء حكم محكمة اول درجة إلى الزام الوطن ومذيع البرنامج بمبلغ 150 ألف دينار كويتي الا أن المواطنات وعبر محاميهن الدكتور فايز الفضلي طعنّ الأسبوع الماضي على الحكم أمام محكمة الاستئناف للمطالبة برفع التعويض المدني إلى مبلغ 300 الف دينار نتيجة الأضرار التي اصابتهن جراء بث القناة لمقابلة مع والدهن تضمنت اتهامات غير صحيحة لهن ونعتهن بألفاظ وصفات غير حميدة مما أدى إلى المساس بكرامتهن وسمعتهن وحياتهن الخاصة .

وقبل لجوء المواطنات إلى القضاء المدني أصدرت محكمة التمييز حكماً نهائياً في الشكوى المقامة من المواطنات ضد القناة ومذيعها انتهت بتغريمهما مبلغ ثلاثة آلاف دينار كويتي لكل منهما على خلفية بثهما لمعلومات غير صحيحة في حلقة ببرنامج “تو الليل” مع والدهن فيما لم تتمكن القناة من اثبات صحتها حتى امام القضاء الجزائي بعدما اتهمتها  النيابة العامة بأنها نسبت للمواطنات اتهامات غير صحيحة ولا تمت للواقع بصلة وان القناة قد نالت من سمعتهن وكرامتهن وحضت الغير على كراهيتهن وازدرائهن والسخرية منهن ونعت الغير لهن بعقوق الوالدين.

وقال محامي المدعيات د.فايز الفضلي: حصحص الحق وثبت قطعياً عدم صحة ما بثته القناة ومذيعها من أن المواطنات الثلاثة قمن بطرد والدهن ووضعه في مستشفى الطب النفسي للاستيلاء على منزله موضحا عجز القناة ومذيعها عن إثبات سلامة كل ما بثته بعدما  أوهمت الرأي العام والمشاهدين بصحة الاتهامات التي بثتها ضد  موكلاته حيث قالت انهن بتجردهن من أبسط المشاعر تجاه والدهن بشكل مجاف للحقيقة والواقع وجاء الحكم بإدان القناة عبر ثلاث درجات تقاضي آخرها محكمة التمييز التي قضت بإدانتها ومذيعها بمبلغ 3 آلاف دينار كويتي.

 وقال الفضلي “لقد ثبت عدم صدق ما بثته القناة فهل تتحلى قناة الوطن بالشجاعة وتبث اعتذاراً للمواطنات الثلاثة ، بعدما بثت بما يخالف الحقيقة من انهم عاقات لوالدهن؟ وهل تتحلى قناة الوطن بالشجاعة وتعلن للراي العام الكويتي بانها بثت في شهر ابريل 2009 حلقة في برنامج تو الليل والذي أعده وقدمه المذيع ووافق على بثها مدير عام الوطن حيث نالت من سمعة المواطنات الثلاث وكرامتهن وحضت الغير على كراهيتهن والسخرية منهن وثبت بحكم قاطع نهائي بعدم صحة ما بثته وتم تغريم المتسببين عن ذلك بمبلغ 3 آلاف دينار وأعقب ذلك الحكم الجنائي النهائي حكم بتعويض المواطنات بمبلغ 150 الف دينار كويتي .

Copy link