مجتمع

الحرس الوطني و”الإدارة العامة للمكافحة ” نظما لقاء مفتوحا حول أضرار المخدرات

  • العقيد عبدالكريم العمران: أهمية قصوى لمكافحة المخدرات في الخطة الاستراتيجية.
  • د. الحميدان: الكويت سجلت موقعا متقدما بين دول العالم في مكافحة المخدرات.
نظمت مديرية التوجيه المعنوي في الحرس الوطني بالتعاون مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات لقاء مفتوحا حول أضرار المخدرات للطلبة الضباط وضباط الصف والاختصاص ، والأغرار ، ومعرضا توعويا حول طرق الوقاية من المخدرات شمل عرضا مرئيا لإبراز أهم ضبطيات المخدرات والمؤثرات العقلية.
وقال رئيس فرع العلاقات العامة والتوعية في مديرية التوجيه المعنوي العقيد عبدالكريم يوسف العمران ان هذا اللقاء ينسجم مع توجيهات القيادة العليا للحرس الوطني والخطة الاستراتيجية للحرس الوطني (2010/2015) ، التي أولت مكافحة آفة المخدرات أهمية قصوى نظرا لتأثيرها المدمر على الفرد والمجتمع ، مشيرا الى ان الحرس الوطني أعد خطة توعوية بالتنسيق مع مديرية الخدمات الطبية ومديرية الأمن العسكري لمكافحة المخدرات وتعريف منتسبي الحرس بخطورتها، من خلال المحاضرات والاصدارات المختلفة ، مثمنا التعاون المثمر مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في الوقاية من تلك الآفة .
 بدأ اللقاء الذي أداره ركن أول توعية النقيب رائد محمد المزيعل ، بكلمة  لضابط قسم التوعية في الإدارة الملازم أول محمد مناور المطيري الذي بين للطلبة الآثار المدمرة لتعاطي المخدرات وتأثيرها بالغ السوء في حياة المدمن ، مبينا أن من أهم أساليب مكافحة المخدرات وتجفيف منابعها هي توعية المجتمع من مخاطرها  وعدم الإقبال على شرائها وبالتالي يصاب مروجو السموم بخيبة الأمل.  مشيرا الى  أن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات ترحب بكل من يقدم بلاغا يساهم بضبط أي مروج ، بالتعاون مع النيابة ، أو أي شكاوى حول الإدمان.
ومن جانبه أوضح  الخبير الدولي في الأمم المتحدة بمجال المخدرات الدكتور عايد الحميدان الدور الايجابي الذي تلعبه الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في دعم برامج التوعية تحقيقا للتقارب النفسي والاجتماعي مع كافة شرائح المجتمع لمواجهة الآفة المدمرة  والحد من تناميها لتصبح دولة الكويت بمقدمة الدول التي تنجح في الحد من انتشار المخدرات وهي بالفعل دولة رائدة استطاعت أن تسجل موقعا متقدما بين دول العالم في تعاملها مع المخدرات وتحقيق الوعي بين أفرادها .
وشهد اللقاء مناقشات مثمرة بين المحاضرين والطلبة ، وتفاعلا جيدا مع المعرض التوعوي  والعرض المرئي ، وفي نهاية اللقاء شكر العقيد عبدالكريم العمران  الإدارة العامة لمكافحة المخدرات على جهودها الطيبة في حماية المجتمع.
Copy link