مجتمع

سنة كاملة بدون دعم اعلاف
البغيلي للحكومة: قراراتكم متخبطة وتدعمون تجار اللحوم الفاسدة على مربي الثروة الحيوانية

وجه رئيس الاتحاد الكويتي لمربي الثروة الحيوانية محمد صالح البغيلي انتقادا شديدا لسياسة الحكومة المتخبطة في دعم مربي الثروة الحيوانية والذي توقف منذ عام تقريبا , ووجه تساؤلا لسمو رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك بالقول” اليس مربو الثروة الحيوانية أبناء الكويت ياسمو رئيس الوزراء ؟!! “.
وشدد البغيلي في تصريح صحافي على ان مربي الثروة الحيوانية فاض الكيل بهم ووصلوا لدرجة اليأس من سياسة التخبط الحكومي في دعم الاعلاف التي تخضع للمزاجية ولا توجد لها أي معايير واضحة فلا حسيب ولا رقيب علي قرارات الحكومة في الدعم .
واكد ان هؤلاء المربين لو كانوا في دولة اخرى لاحترمت ادميتهم وقدمت لهم الدعم المطلوب لتربية الثروة الحيوانية التي تعتبر احد مصادر امننا القومي واقتصادنا الوطني فلا يمكن لبلد في العالم ألا يعتمد على مصادره الوطنية من اللحوم قبل التفكير في الاستيراد .
وقال البغيلي ” مع الاسف الشديد فان الحكومة تدعم وبسخاء مستوردي اللحوم التي ثبت فساد الاف الاطنان منها واختلاط بعضها بلحوم الخنازير , بينما تمنع الدعم عن ابناء الكويت المخلصين الذين يعانون بتربية الثروة الحيوانية في ظل ظروف قاسية , ومع ذلك فهم مستعدون لتحمل كل المشاق لتوفير افضل اللحوم وبأرخص الاسعار لصالح وطننا الغالي  ومواطني ابناء هذا البلد الكريم “.
ووجه رسالة شديدة للحكومة بان تأخير دعم الاعلاف والتلاعب به سيدفع المربون الى الهجرة نهائيا الى دول مجاورة ولن تكون هناك أي تربية محلية للثروة الحيوانية وعلى الحكومة تحمل نتيجة افعالها وتخبطها باشتعال اسعار اللحوم الحية في الكويت وساعتها لن ينفع الندم على تخبطكم يا حكومة .
وطالب البغيلي في ختام تصريحاته مربي الثروة الحيوانية بتحمل مسؤولياتهم للضغط على الحكومة عبر التجمع امام الهيئة العامة للزراعة لايصال صوتنا ومعاناتنا لرئيس مجلس الوزراء والحكومة   التي لا ترى ولا تقرأ عن حجم المعاناة التي يعاني منها مربو الثروة الحيوانية في الكويت ولم نجد لها اذانا صاغية للاستماع الى مر شكوانا  ولن نصمت على هذا التلاعب بمصائرنا بعد اليوم .
Copy link