مجتمع

حذر من محاولات الانتقاص من جهود المجلس الحالي للجمعية
حسام الخرافي: الشفافية كانت ولاتزال نهجنا في مجلس إدارة المهندسين

أكدت جمعية المهندسين الكويتية استكمال استعدادتها  القانونية المتوافقة مع النظام الاساسي لعقد جمعيتها العمومية السنوية العادية واجراء الانتخابات باشراف وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ،كما هي عادتها منذ انشائها.
وحول الجمعية العمومية التي ستعقد يومي 16 و16 ابريل ، حيث ستجري الانتخابات يوم الاربعاء 17 ابريل، اوضح رئيس جمعية المهندسين الكويتية المهندس حسام الخرافي  ان الجمعية قامت ووفقا لما نص عليه النظام الاساسي بفتح باب الترشيح في الموعد المحدد ووفقا لما هو مقر قانونا ، ثم قامت بعد ذلك بتوزيع الدعوات للجمعية العمومية كبريد مسجل مع التقارير المالية والادارية على الاعضاء الذين يحملون عضوية سارية ويحق لهم حضور الجمعية العمومية للعام الحالي قبل أكثر من 15 يوما من تاريخ انعقاد الجمعية العمومية ، كما اعلنت بصحيفتين يوميتين عن هذه الدعوة ومواعيد الجمعية العمومية ، وتم عرض نسخ التقارير الادارية والمالية على ارفف الاستقبال وتزويد كل من يشاء بنسخ منها.
وأكد الخرافي  وقوف جمعية المهندسين الكويتية على مسافة واحدة من جميع اعضائها سوى من رشحوا او من لم يترشحوا  فالممارسة الديموقراطية الشفافة التزام ووعد لطالما نفذه مجلس الادارة على مدار السنوات الماضية، مما اتاح مجال المشاركة واسعا امام الجميع وهذا يتجلى من خلال ازدياد أعداد  المرشحين والمشاركين في الجمعيات العمومية .
وأضاف رئيس الجمعية عن ان مايثار من بعض الزملاء من معلومات غير دقيقة ومطالبات لاتتطابق مع النظام الاساسي ولاحتى ماجرى عليه العرف،  لافتا الى محاولات بغيضة ومتكررة من قبل البعض القليل جدا، والذي يحاول التقليل او النيل من انجازات مجلس الادارة وشفافيته وتعامله الراقي مع كل المرشحين وتوفير ما هو اكثر من حقوقهم، مضيفا أنه لا يوجد اي تعسف او تمييز بين مرشح وآخر. 
وزاد، وفيما يتعلق بكشف أسماء أعضاء الجمعية العمومية الذين يحق لهم التصويت فهو نفس الكشف الذي يقدم في كل انتخابات على مدار عمر الجمعية كله وتزود الشؤون بنسخة منه بالاضافة الى انه تم تعليق هذه الاسماء على لوحة الاعلان بالجمعية منذ اكثر من 10 ايام من موعد انعقاد الجمعية العمومية مضيفا إننا نربأ بالمهندسين من أساليب  قد يقوم بها البعض وتخالف أخلاقيات المهنة الهندسية.  
ووجه  الخرافي الدعوة الى كل المهندسين الذين يحق لهم الانتخاب الى المشاركة بالانتخاب والجمعية العمومية بكل شفافية وحرية ، مؤكدا على  التعاون  مع الجميع للحفاظ على مكانة ورقي هذه الجمعية وليكون التنافس من خلال صناديق الاقتراع وسنقوم جميعا بتهنئة من يحوز على ثقة الجمعية العمومية وضرورة ان نجعل من هذا التجمع الدوري عرسا ديموقراطيا حقيقيا نجتمع ونتنافس فيه باسلوب حضاري راق بعيدا عن لغة التخوين والتشويه الغريبة على مجتمع المهندسين، واضعين نصب أ+عيننا خدمة هذا الوطن والمجتمع الهندسي والمهندسين راجين ان يعين الله سبحانه وتعالى المجلس القادم على هذه الامانة وسنكون كلنا داعمين له كمتطوعين ومهنيين.
وخلص الخرافي الى القول ان من  يحاول المس بمجلس الادارة الحالي بالتنافس الانتخابي بين القوائم وتشويه صورة المجلس سيضطره للجوء الى القضاء لحفظ حقوق اعضائه، في وجه من يحاول المساس بأقدم جمعية نفع عام في الكويت والتي سهر رواد المهندسين الكويتيين على تحقيق كل تقدم وازدها لها. 
Copy link