مجتمع

الهيئة الاستشارية بحثت الخطة العلمية للمعهد
مال الله: الخطة العلمية استمرار لسياسات المعهد الرامية

عقدت الهيئة الاستشارية العليا للمعهد العربي للتخطيط اجتماعها السنوي في مقر المعهد الخميس الماضي لمناقشة وبحث الخطة العلمية للمعهد للعام 2013-2014 والذي يعتبر رابع أعوام استراتيجية النشاط العلمي السابعة 2010-2015 والتي أجاز مجلس أمناء المعهد ملامحها الرئيسية في اجتماعه في مدينة بيروت بالجمهورية اللبنانية بتاريخ 13/1/2010 و ذلك تمهيدا لرفعها لمجلس أمناء المعهد. 
ومن جهته شدد مدير عام المعهد العربي للتخطيط د. بدر عثمان مال الله،في تصريح صحافي على هامش اجتماع الهيئة الاستشارية، على أهمية دور الهيئة في تحديد المنطلقات العلمية والعملية لإستراتيجية النشاط العلمي ، لافتا إلى أن الهيئة الاستشارية صاغت الاستراتيجية الخمسية للنشاط العلمي للمعهد 2010 – 2015 استناداً على منطلقات علمية وعملية اشتملت على أحدث التطورات الفكرية في مجال تعريف عملية التنمية (بمعنى أنها عملية لتوسيع الحريات الحقيقية التي يتمتع بها البشر)، وفي مجال الدروس المستفادة من المساهمات المتعمقة والمتراكمة حول النمو الاقتصادي (خصوصاً فيما يتعلق بتأسيس النمو بمعدّلات مرتفعة والحفاظ على استمرارية مثل هذه المعدّلات لفترة طويلة من الزمن)، وعلى طبيعة التحدّيات التنموية التي تواجه الدول العربية ، بعد الأخذ بعين الاعتبار تفاوت المراحل التنموية فيما بينها ، كما عبّر عنها قادة الدول العربية في مؤتمر القمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية الذي انعقد في دولة الكويت خلال الفترة 19-20 يناير 2009. 
وأوضح مال الله أن مشروع الخطة العلمية للمعهد يتضمن خطط التدريب و الابحاث و الاستشارات واللقاءات التنموية والنشر والتي يعتزم المعهد تنفيذها في إطار العام الرابع من الاستراتيجية السابعة للنشاط العلمي،لافتا إلى أن هذه الخطة تعبر استمرارا لسياسات المعهد الرامية إلى دعم قضايا التنمية العربية بمختلف مجالاتها و تسخير امكانات المعهد التدريبية والبحثية والاستشارية لخلق صيغة ملائمة لترجمة التحديات التنموية التي تواجه الدول العربية في شكل مشاريع وحلول مرنة تناسب خصوصية كل دولة ومنحناها التنموي.
وأستعرض مال الله إلى ابرز ملامح خطة النشاط التدريبي والتي  تشمل الحفاظ على الهيكل الأساسي للتدريب على مستوى الشهادات التخصصية كمحور للتدريب، مع إدخال إمكانية تنفيذ الشهادات التخصصية بصيغتين مختلفتين،فضلا عن إعادة النظر في محتوى البرامج التدريبية الأسبوعية المنفردة مع عناوينها و توسيع الاهتمام بدراسة التجارب العربية الإقليمية والدولية والحالات الدراسية ،ذات العلاقة بالمجالات التدريبية التطبيقية، لافتا إلى أن خطة البحوث للعام 2013 – 2014 تأتي تأكيداً على توجه المعهد لتنشيط العمل الاستشاري والدعم المؤسسي من خلال إعداد الدراسات والبحوث، مشيرا إلى أن خطة الاستشارات تعتمد  تطوير الأدوات والمنهجية التي تسمح باستقطاب الاستشارات التي تندرج ضمن الميزة النسبية واختصاصات المعهد في مجال التخطيط والتنمية الاقتصادية- الاجتماعية مبينا أن خطتي اللقاءات التنموية والنشر تستندا على وثيقة “توجهات مستقبلية مقترحة لتطوير أداء المعهد العربي للتخطيط” التي أجازها مجلس الأمناء ,
 
Copy link