مجتمع

نظمه المركز الثقافي البريطاني بالتعاون مع بنك HSBC
برنامج “Kids Read” يحتفل بيوم الكتاب العالمي ضمن أجواء مرح عائلية

برعاية بنك HSBC الشرق الأوسط وحضور ممثلين عن البنك وبمشاركة أكثر من 300 طفل وبعض أولياء الأمور نظم المجلس الثقافي البريطاني فعالية “Kids Read” احتفالا بيوم الكتاب العالمي، وأقيم الاحتفال صباح يوم الخميس الموافق 16/5/2013 بمدرسة الأحمدية الابتدائية بالمنصورية التابعة لإدارة العاصمة التعليمية، وجاءت تلك الفعالية بمناسبة السنة الخامسة عشر ليوم الكتاب العالمي الذي أطلقته اليونيسكو احتفالا عالمياً بالكتب والكتّاب والقراءة وتحتفل به أكثر من مئة دولة حول العالم.  
وتضمنت الفعالية رواية القصص مع روائيين ضيوف من بنك HSBC ونشاطات فنيه والحرف المشوقة، فضلا عن عدد من المسابقات الترفيهية الممتعة التي شارك بها أولياء الأمور، كما تضمن النشاط عدد من ورش العمل التي نظمها المجلس الثقافي البريطاني حول كيفية مساعدة الأطفال في القراءة، ونصح المحاضرون بتحفيز أطفالهم بزيارة الموقع الإلكتروني المجاني LearnEnglish Kids و LearnEnglish Parents.
وتعليقا على تلك الفعالية قال الرئيس التنفيذي لبنك HSBC الشرق الأوسط فرع الكـويت سـايمون فون جونسون “لقد أصبح برنامج القراءة للأطفال يحظى بالمزيد من الإقبال والأهمية في الكويت، حيث أن الملاحظات الإيجابية التي نتلقاها من الموظفين وأولياء الأمور والأطفال تؤكد على نجاح هذا البرنامج ودوره في تشجيع الأطفال على القراءة.
وأضاف جونسون قائلا نحن في HSBC نفتخر بمشاركتنا واستثماراتنا في الفعاليات المجتمعية بما يدعم تطوير وتنمية مهارات الأطفال ويساهم في إحداث تغيير إيجابي في المجتمعات التي نعمل بها على نحو مستدام.”
ونصح المحاضرون بالنشاط بأن القراءة يجب أن تبدأ في عمر مبكر إذ أنها تطور مهارات التواصل لدى الأطفال الذين يشاركون كتبهم مع الآخرين ويحققون مستويات متقدمة في القراءة، ويعد برنامج “Kids Read” طريقة سهلة وممتعة لإطلاق العنان لمخيلات الجميع وتشجيعهم ليصبحوا قراء نهمين، حيث يشجع الأطفال لاكتشاف لذة الكتاب وحب القراءة.
جدير بالذكر أن برنامج “Kids Read” تحت الرعاية الحصرية لبنك HSBC الشرق الأوسط ومؤسساته الفرعية والمطور من قبل المجلس الثقافي البريطاني، ويعمل مع الأطفال والمعلمين في 12 مدرسة حكومية ابتدائية في دولة الكويت لتشجيع القراءة والتسلية في المدرسة والمنزل عبر هذا البرنامج المجتمعي.
وينظم “Kids Read” 4  فعاليات خلال العام بهدف إلقاء الضوء على المشاكل العالمية لتشجيع القراءة، ويهدف هذا البرنامج إلى تشجيع القراءة من أجل المتعة داخل وخارج الفصول الدراسية بين أطفال المدارس الابتدائية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ومن خلال الجهود المشتركة بين كل من وزارات التربية والتعليم العالي وبنك HSBC والمجلس الثقافي البريطاني يأمل هذا البرنامج في الوصول إلى 25 ألف طفل في 13 دولة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال عام دراسي واحد.
ويرى صندوق HSBC لخدمة المجتمع أن الاستدامة جوهراً أساسياً لكافة أعماله اليومية، ولذلك فهو يتيح إمكانية توفير الدعم للأفراد والمنظمات ومساعدتهم على تحقيق الأهداف من خلال المساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وحماية البيئة، كما أن الاستثمار في خدمة المجتمعات وخاصة في مجال التعليم يعد عنصراً هاماً من عناصر إستراتيجية الاستدامة لمجموعة HSBC بما يوليه من اهتمام كبير بموضوع مساهمة ومشاركة الموظفين في الحملات التطوعية والمبادرات التي يتم إطلاقها في هذا المجال، فعلى سبيل المثال رصد صندوق HSBC خلال العام 2011 مبلغ 96 مليون دولار أمريكي للاستثمار في مشاريع تهدف لخدمة ودعم النشاطات والمبادرات الخيرية والاجتماعية، كما تطوع موظفو البنك للعمل في هذه النشاطات والمبادرات لما يزيد عن 320 ألف ساعة عمل.
Copy link