مجتمع

الشراح: 1005 أسرة متعففة صرف عليها أكثر من 100 ألف دينار من أموال الخيرين

أعلن نائب الرئيس للجنة زكاة الأندلس التابعة لجمعية النجاة الخيرية بدر الشراح أن اللجنة تأسست  عام 1987 بهدف جمع الزكاة والصدقات وإعادة توصيلها لمستحقيها من الأسر المتعففة داخل دولة الكويت (أيتام – أرامل – مطلقات – مرضى – أسر سجناء – ضعاف دخول – غارمين ) وهو يمثل نشاطها الأساسي.
وقال الشراح خلال حديثه في مؤتمر صحفي عقده بمقر اللجنة صباح أمس أن اللجنة تقوم  أيضا بإقامة المشاريع الخيرية الموسمية مثل إفطار الصائم وزكاة الفطر وكسوة العيد ومشروع العيدية ومشروع توزيع البرادات والأجهزة الكهربائية ومشروع الإطعام وتوزيع مؤونة شهر رمضان وكذلك ذبح الأضاحي حسب رغبة المتبرعين.
وأشار الشراح تشرف اللجنة على إقامة المشاريع الخارجية مثل بناء المساجد وحفر الآبار وطباعة المصاحف وذلك بالتعاون مع اللجان الخيرية المتخصصة في هذا الشأن وللجنة ايضا دور ودعوي من خلال طباعة وتوزيع الكتيبات الإسلامية والأشرطة وأقراص القرآن الكريم.
وأوضح الشراح أن اللجنة تهدف  من خلال الوسائل الإعلامية المتاحة لإبراز وتفعيل دور الزكاة في المجتمع الإسلامي وأهميتها والحرص على إخراجها كوسيلة من وسائل التضامن بين المسلمين وللجنة مقر واحد رئيس على العنوان التالي: الأندلس ق 3 ش 101 م 297 الشارع الرئيسي في منطقة الأندلس – هاتف وفاكس : 24880600
وأوضح الشراح أن اللجنة صرفت خلال عام 2012 وحده مبلغ 100583 مائة وخمسمائة وثلاثة وثمانون دينارا على العديد من الأعمال الخيرية استفادت منه 1005 أسرة متعففة  منها تقديم مساعدات أسرية داخل الكويت لعدد 312 أسرة بمبلغ 31260 دينار و 6000 وجبة افطار صائم داخل الكويت بمبلغ 7600 دينار بواقع 200 وجبة يوميا في ثلاث مراكز للافطار إضافة الى مشروع اطعام الطعام والذي استفادت منه 13 أسرة بمبلغ 1855 دينار وهو عبارة عن تقديم كوبون مشتريات شهري لكل أسرة من الأسر المستفادة من المشروع .
وأضاف الشراح أن اللجنة لديها العديد من المشاريع منها مشروع الأضاحي والذي أتمت اللجنة كامل استعدادتها خاصة وان عدد الأسر المستفادة من المشروع في العام الماضي وصل 110 أسرة بمبلغ 8965 دينار وهو ايصال الاضاحي للاسر المسجلة باللجنة وتم توزيع 43 براد مياه للأسر المحتاجة بتكلفة 3432 دينار ضمن مشروع الله يبرد عليك كما تم توزيع الكسوة والعيدية لعدد 73 أسرة باجمالي مبلغ 2900 دينار وهذا المشروع عبارة عن تقديم مبالغ مالية للأسر لشراء احتياجات العيد وكذلك مشروع الذبائح والعقائق وهو عبارة عن توزيع لحوم الذبائح للأسر المحتاجة بواقع 24 أسرة استفادت منه بمبلغ 600 دينار كويتي .
وأكد الشراح أن لجنة الأندلس لن تتوانى عن تقديم المساعدات بأنواعها لجميع الأسر التي ترعاها حيث تم توزيع زكاة الفطر وهي عبارة الارز للاسر المحتاجة خلال شهر رمضان المبارك واستفادت منه 198 أسرة بمبلغ 2499 دينار غضافة الى مشروع الأجهزة الكهربائية ومنها توزيع ثلاجات وغسالات وطباخات لعدد 17 أسرة بمبلغ 1346 دينار واستفاد من مشروع دفع الكفارات 215 أسرة بتقديم كوبونات مواد غذائية قبل شهر رمضان بقيمة 20 دينار لكل كوبون باجمالي مبلغ 4300 دينار وجميع هذه الأنشطة الانسانية والخيرية أقيمت للأسر داخل دولة الكويت .
وعن مشاريع اللجنة خارج الكويت بين الشراح أن اللجنة ساهمت في بنغلاديش بمبلغ 20722 دينار وزعت في بناء المساجد بمبلغ 10387 دينار كما وحفر 25 بئرا بمبلغ 3775 دينار ومشروع طباعة المصحف حيث تم توزيع 6320 مصحف على حلقات تحفيظ القرآن بمبلغ 6320 دينار كما كفلت اللجنة عن طريق المحسنين عدد من الأيتام لمدة سنتين بمبلغ 240 دينار أما في الصومال فتمت اغاثة وتقديم العون لمتضرري المجاعة فيها باجمالي مبلغ 3219 دينار وفي الجمهورية السورية تمت اغاثة وتقديم العون للأسر السورية بمبلغ 11885 دينار .
واختتم الشراح المؤتمر الصحفي بالاشادة بالمحسنين والمحسنات في الكويت والذين جبلوا على تقديم العون والمساعدة لجميع المحتاجين سواء داخل الكويت أو خارجها وهذا طبع تطبع به أهل الكويت منذ أكثر من عشرين عقدا أي حتى قبل ظهور النفط واللجان والجمعيات الخيرية في البلاد عملت بفضل الله أولا ثم بدعم تلك الأيادي الخيرة من أناس جبلوا على حب الخير والاهتمام به ليزيد الله أموالهم لأنه لن ينقص مال من صدقه .   
Copy link