مجتمع يخدم 400 قرية فقيرة

زكاة الفحيحيل تطرح على أهل الخير مركز الكويت الصحي

ناشد رئيس لجنة زكاة الفحيحيل التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/عبدالله الدبوس المحسنين من أهل الكويت والخيرين دعم اللجنة ومساندتها في استكمال افتتاح مستوصف الكويت الصحي الخيري ،موضحاً بانه يخدم أكثر من 100 الف نسمة سنوياً يسكنون ما يزيد عن 400 قرية بدولة اليمن الشقيق ،مشيراً بان اللجنة قامت ببناء المركز بأحدث طراز وتم اختيار موقعه الجيوغرافي بحكمة ليستفيد منه الكثير من مرضى المسلمين من شريحة الفقراء وذوي الدخل البسيط الذين لا يملكون تكاليف العلاج. 
وتابع الدبوس في تصريح صحافي له بان مشروع مركز الكويت الصحي سيغدو بصمة وعلامة مميزة في سجل العمل الخيري الكويتي الإنساني  كون المشروع سيقدم خدمات طبية راقية وفحوصات وتحاليل وسيتم خلاله إجراء عمليات جراحية مما بدوره يعكس تنوع وتعدد اوجه العمل الخيري الكويتي.  
وبين الدبوس أن التكلفة الشهرية للمشروع تبلغ مبلغ وقدره 7000 الاف دينار كويتي يدفع منها أجور ورواتب الطاقم الطبي من أطباء في شتى التخصصات ،علاوة على الصيادلة واخصائي المختبرات ، والتحاليل والممرضين ،والمنظمين والمشرفين ، وكذلك توفير المستلزمات الطبية الضرورية من اجهزة ومعامل ومختبرات وأدوية وغيرها من الضروريات فالمركز سوف يكون علامة وبصمة خيرية بارزة للكويت في اليمن كونه يجسد داخل اروقته اعظم عطاء وهو الخدمة الطبية التي يحتاجها الإنسان المريض.
وحول أبرز اهداف المركز قال الدبوس : المركز يهدف إلى توقيع الكشف والفحص الطبي على المرضى فاعظم هدية تقدمها للمريض هي ان توفر له الخدمات الطبية التي يحتاجها علاوة على توفير العلاج والأدوية والمستلزمات الطبية للضعفاء والفقراء مما بدوره يعزز مبادئ الإسلام كونه دين الرحمة والعطف لكافة البشرية  كما نهدف من خلال هذا العمل المبارك إلى فتح باب الصدقة الجارية للمتصدقين وأهل الخير و إقامة الحملات الطبية لمعالجة الأمراض المنتشرة في القرى النائية والبعيدة. مختتما تصريحه بحث الخيرين على دعم مثل هذه المشاريع الخيرية الصحية الضرورية للمسلمين.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق