عربي وعالمي

بمساعدة “حزب الله”.. إيران تقود حملة لدعم حلفائها في أميركا الجنوبية

لاحظ متابعو مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة قيام إيران وما يسمى «حزب الله» عبر الفضائيات وحساباتهم على «تويتر» بالتسويق باللغة الإسبانية لأنظمة حليفة مثل فنزويلا، حيث تقوم مؤخرا فضائيات عربية مثل قناة (الميادين) الإخبارية بحملة إعلامية باللغة الإسبانية تصب في مصلحة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أو لترويج أفكار الرئيس السابق هوغو شافيز.

وأصدرت إيران أوامر للقنوات اللبنانية التابعة لـ«حزب الله» للجاليات التي تتحدث الإسبانية بدعم حلفائها، كما شمل ذلك إطلاق مواقع صحافية ناطقة باللغة الإسبانية يقوم بإدارتها لاتينيون من أصل عربي مثل موقع «بلاستين لايبراسيون» الذي يديره مواطن أرجنتيني من أصل فلسطيني.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم فيها النظام الإيراني بدعم الحلفاء فقد أثارت حفيظة الساسة الإسبان مؤخرا المشاكل التي تسببت بها إيران في دعم معارضين إسبان عبر الأموال أو البرامج السياسية لتقديمها عبر وسائل الإعلام الإيرانية الناطقة باللغة الإسبانية.

Copy link