An elderly Syrian man is carried during an evacuation operation of rebel fighters and their families from rebel-held neighbourhoods on December 15, 2016 in the embattled city of Aleppo. A convoy of ambulances and buses left rebel territory in Aleppo in the first evacuations under a deal for opposition fighters to leave the city after years of fighting. The rebel withdrawal will pave the way for President Bashar al-Assad's forces to reclaim complete control of Syria's second city, handing the regime its biggest victory in more than five years of civil war. / AFP PHOTO / KARAM AL-MASRI
عربي وعالمي

حلب.. تواصل عمليات الإجلاء والحصيلة 16 ألفاً

تتواصل عمليات إجلاء المدنيين والمقاتلين من شرق حلب بوتيرة متزايدة، وارتفع عدد الذين تم إجلاؤهم حتى الآن إلى نحو 16 ألف شخص.

ورجح المرصد السوري لحقوق الإنسان خروج المزيد في الساعات والأيام القادمة، في ظل وجود الآلاف من المحاصرين الذين ما زالوا داخل مدينة حلب.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 17 حافلة على الأقل خرجت من حلب الاثنين ووصلت إلى منطقة الراشدين بالريف الغربي للمدينة وتحمل على متنها ما يزيد على 800 من المحاصرين.

وبذلك يكون قد ارتفع عدد المحاصرين من مقاتلين ومدنيين الذين خرجوا من المدينة في الساعات الأخيرة إلى حوالي 6 آلاف شخص، وصلوا إلى الريف الغربي لحلب، ما يعني أن عدد من خرجوا حتى الآن من حلب أصبح يقدر بنحو 16 ألف شخص.

وفي المقابل، أشار المرصد السوري إلى أن 12 حافلة جهزت داخل بلدتي الفوعة وكفريا، المحاصرتين من جانب قوات المعارضة في إدلب، تمهيداً لنقل المدنيين والحالات المرضية إلى معبر الراموسة ومنه إلى منطقة جبرين.

يذكر أن 500 شخص غادروا البلدتين متوجهين نحو مراكز جهزتها قوات النظام في منطقة جبرين.

أما بالنسبة لمضايا فقد طُلب من الجهات التي تدير المدينة تحضير قائمة مكونة من 1500 شخص تتضمن مصابين وحالات مرضية ومدنيين لنقلهم إلى مناطق أخرى من أجل تلقي العلاج بحسب ما تم الاتفاق عليه سابقا، على أن تتم عملية نقلهم خلال الأيام القادمة.

من جهة أخرى، ذكر المرصد السوري أن أكثر من 20 عنصرا من قوات النظام والميليشيات التابعة قتلوا في سلسلة هجمات شنها تنظيم داعش على مطار التيفور القريب من مدينة تدمر في وسط سوريا، علما أن المئات من القوات الخاصة الروسية متواجدون في المطار حسب ذات المصادر.

ويحاول تنظيم داعش اقتحام المطار والسيطرة عليه بعد أن تمكن التنظيم في 11 من الشهر الحالي من استعادة السيطرة على مدينة تدمر بعد طرده منها في مارس الماضي.

Copy link