روسيا 2018

الفيفا يدين تصريحات مارادونا لانتقاده حكم مباراة كولومبيا وانجلترا

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أنه “يلوم بشدة” النجم الأرجنتيني، دييغو مارادونا، على تعليقاته بأن فوز إنجلترا على كولومبيا في دور الـ16 لكأس العالم كان سرقة وأن الحكم مارك غايغر، لم يكن على مستوى الحدث.

وذكر الفيفا في بيان: “بعد التعليقات التي أدلى بها مارادونا (…) يلوم الفيفا بشدة الانتقادات لأداء حكام المباراة الذي يعتبره إيجابيا في مباراة صعبة ومشوبة بالعواطف”.

وأضاف: “يعتبر الفيفا أيضا التعليقات الإضافية والتلميحات غير ملائمة تماما ولا أساس لها على الإطلاق”.

وفازت إنجلترا بركلات الترجيح بعد 120 دقيقة مليئة بالنزاعات والاحتجاجات على الحكم والتمثيل وادعاء الإصابة.

وأوضح الفيفا أنه يفعل “كل شيء في قوته من أجل ضمان أن تكون مبادئ اللعب النظيف والنزاهة والاحترام في المقدمة في هذه البطولة”.

وفي هذا السياق، قال الفيفا إنه “يأسف بشدة لقراءة مثل هذه التعليقات من لاعب كتب تاريخ رياضتنا”.

وتحدث مارادونا قائلا إن فوز إنجلترا كان “سرقة ضخمة” وإن غايغر “لم يكن من المفترض أن يدير مباراة بهذا الحجم”، مضيفا: “غايغر أميركي، يا لها من مصادفة”.

وتابع مارادونا: “أعتذر من الشعب الكولومبي، ولكن لا يمكن لوم اللاعبين”، معتبر أن الحكم لم يكن على قدر “مباراة بهذه الأهمية”.

Copy link