محليات

بوشهري: إحالة قياديين إلى “مكافحة الفساد” وآخرين إلى “الخدمة المدنية” للتحقيق على خلفية أزمة الأمطار

عقدت لجنة تقصي الحقائق في أزمة الأمطار مؤتمرا صحافيا اليوم للإعلان عن نتائج التحقيق، بحضور وزيرة الأشغال وزيرة الدولة لشؤون الإسكان جنان بوشهري.

وقالت بوشهري إنه سيتم إحالة قياديين إلى هيئة مكافحة الفساد وآخرين إلى ديوان الخدمة المدنية للتحقيق معهم استنادا إلى ما انتهى إليه تقرير اللجنة الاسبوع المقبل، إضافة إلى رفع التقرير إلى مجلس الأمة الأسبوع المقبل.

وأضافت بوشهري أن القرارات ستشمل إحالة عاملين في الوظائف الإشرافية الى التحقيق وإيقافهم عن العمل، كما سيتم مخاطبة الجهاز المركزي للمناقصات والسكنية بأسماء الشركات التي حصلت على براءة ذمة وأسماء الشركات المدانة.

من جانبه أكد رئيس لجنة تقصي الحقائق في أزمة الأمطار فهد الركيبي أن اللجنة عملت على مدار 12 أسبوعا عقدت خلالها 43 اجتماعا وناقشت 44 مسؤولا من وزارة الأشغال وهيئة الطرق والإسكان ، كما استدعت 58 شركة ومكتبا استشاريا وقمات بزيارة عدد من المواقع الميدانية لتحديد أوجه القصور، مضيفا أن اللجنة وجدت أخطاء جسيمة لدى 12 شركة ومكتبا استشاريا، وقصورا لدى مسؤولي هيئة الطرق.

وأشار الركيبي إلى أن اللجنة توصي بضرورة إجراء تدوير شامل بين قيادات وزارة الأشغال وهيئة الطرق وإنشاء مصنع أسفلت وطني، مع وجوب وضع ضوابط لتقييم الشركات والمكاتب الاستشارية التي تكررت لديها المخالفات.

Copy link