عربي وعالمي

المقدسيون يعيدون فتح مصلى “باب الرحمة” المغلق بقرار إسرائيلي منذ 2003

أعاد فلسطينيون اليوم الجمعة فتح مصلى (باب الرحمة) المغلق منذ عام 2003 بقرار من سلطات الاحتلال الإسرائيلي رغم حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في القدس.
وتجمع المئات من المصلين الفلسطينيين أمام مصلى (باب الرحمة) وتمكنوا من فتح الباب وهم يرددون التكبيرات والهتافات الوطنية منها “بالروح بالدم نفديك يا أقصى”.
وأظهر مقطع (فيديو) نشرته دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية المئات من المقدسيين يتقدمهم أعضاء مجلس الأوقاف الإسلامية تمكنوا من فتح باب الرحمة والمصلى.
وأدى العشرات من المصلين صلاة الجمعة في مصلى (باب الرحمة) فيما أكد خطيب المسجد الأقصى عكرمة صبري في خطبة الجمعة إن هذا المصلى جزء من (المسجد الأقصى).
واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أربعين مقدسيا فجر اليوم بعد دعوات انطلقت يوم أمس الخميس للتجمع امام مصلى (باب الرحمة) وإعادة فتحه.
وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد أغلقت (باب الرحمة) عام 2003 وايدت محكمة الاحتلال عام 2017 اغلاقه حتى اشعار آخر. 

Copy link