عربي وعالمي

وفاة سبعة في تركيا بعد زلزال بمنطقة الحدود مع إيران

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن سبعة أشخاص لقوا حتفهم وإن هناك آخرين محاصرون تحت أنقاض أبنية بجنوب شرق تركيا يوم الأحد بعد وقوع زلزال بقوة 5.7 درجة بالمنطقة القريبة من الحدود مع إيران.

وأضاف صويلو أن من بين ضحايا الزلزال، الذي لا يبعد مركزه كثيرا عن السطح، ثلاثة أطفال وأن أنباء أفادت بإصابة خمسة أشخاص. وقال إن الزلزال أدى لانهيار نحو 1066 مبنى.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون التركي أشخاصا يحفرون بين الأنقاض باستخدام معاول وجدرانا خارجية منهارة وشقوقا في طرق وسكانا في العراء وسط الثلوج.

وقال مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي إن الزلزال‭‭‭ ‬‬‬كان على عمق خمسة كيلومترات. وقال مسؤولون إيرانيون إن السكان في البلاد شعروا بالزلزال لكن لم ترد تقارير بعد عن وقوع ضحايا.

وذكرت قناة (تي.آر.تي وورلد) التركية الرسمية أنه سبب أضرارا في نحو 43 قرية في تركيا التي لها تاريخ من الزلازل القوية. ووردت تقارير أيضا عن انهيار مبان في مدينة فان.

وقال صويلو إن إدارة الكوارث والطوارئ بدأت أعمال الإنقاذ.

وإيران وتركيا، اللتان تقعان على خطوط صدع رئيسية، من الدول الأكثر عرضة للزلازل في العالم.

وأودى زلزال الشهر الماضي في شرق تركيا بحياة أكثر من 40 شخصا فيما ألحق زلزال آخر في إيران أضرارا بمنازل دون أن يسبب أي وفيات.

وقال مسؤول إيراني للتلفزيون الرسمي إن فرق الإنقاذ أُرسلت إلى المنطقة. وأضاف ”لم ترد لدينا إلى الأن أي أنباء عن أضرار أو خسائر في الأرواح في المنطقة وهي غير مأهولة بالسكان وتقع في إقليم أذربيجان الغرب“.

لكن التلفزيون الرسمي نقل عن مسؤول آخر القول إن ”وقوع ضحايا وأضرار مرجح جدا“. وأضاف المسؤول أن سكان عدة مدن، بينها خوي وأروميه وسلماس، شعروا بالزلزال. وذكر أنه ألحق أضرارا بنحو 43 قرية في إيران.

وقال للتلفزيون الرسمي ”نحو 43 قرية في المنطقة عانت أضرارا تتراوح نسبتها بين عشرة ومئة بالمئة، لكن لم تردنا أنباء عن وفيات، فقط إصابات“.

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق