صحة وجمال

أبرز 10 أسباب للوفاة.. تحذر منها منظمة الصحة العالمية

أصدرت «منظمة الصحة العالمية»، تقريرها السنوي حول أسباب الوفيات في العالم، إذ تضمن أبرز 10 أسباب للوفاة، مبينة أن أمراض القلب احتلت الصدارة بواقع 9 ملايين حالة وفاة سنوياً في 2019.

وقالت المنظمة إن داء القلب الإقفاري يعد أشد الأمراض فتكاً في العالم، والذي يُعد مسؤولاً عن 16% من إجمالي الوفيات في العالم، ومنذ العام 2000 كانت أكبر زيادة في الوفيات هي تلك الناجمة عن هذا المرض، حيث تجاوز عدد الوفيات الناجمة عنه مليوني وفاة، ليصبح 8,9 ملايين وفاة في عام 2019.

وتشكّل السكتة الدماغية وداء الانسداد الرئوي المزمن السبب الرئيسي الثاني والثالث للوفاة، حيث يُعدان مسؤولين عن حوالي 11% و6% على التوالي من مجموع الوفيات.

الأمراض التنفسية.. تراجعت

ظلت أمراض القناة التنفسية السفلي أشد الأمراض السارية فتكاً في العالم، حيث احتلت المركز الرابع في قائمة الأسباب الرئيسية للوفاة، ومع ذلك، فقد انخفض عدد الوفيات الناجمة عنها انخفاضاً كبيراً، فقد حصدت في عام 2019 أرواح 2,6 مليون شخص، أي ما يقل بمقدار 000 460 وفاة عن عام 2000.

وتحتل الحالات المرضية في المواليد المركز الخامس، ومع ذلك، فإن الوفيات الناجمة عن الحالات المرضية في المواليد هي إحدى الفئات التي شهدت أكبر انخفاض عالمي في الوفيات من حيث الأرقام المطلقة خلال العقدين الماضيين، حيث أدت إلى وفاة مليوني مولود وطفل صغير في عام 2019، أي أقل من عام 2000 بمقدار 1,2 مليون طفل.

وتتزايد الوفيات الناجمة عن الأمراض غير السارية، فقد زادت الوفيات الناجمة عن سرطان الرغامى والشُعب الهوائية والرئة من 1,2 مليون إلى 1,8 مليون، ويحتل الآن المركز السادس بين الأسباب الرئيسية للوفاة.

وفي عام 2019، احتل داء ألزهايمر وغيره من أشكال الخرف المركز السابع، في قائمة الأسباب الرئيسية للوفاة، وتتأثر النساء بذلك على نحو غير متناسب، حيث تشكّل النساء 65% من الوفيات الناجمة عن مرض ألزهايمر وغيره من أشكال الخرف على الصعيد العالمي.

تُعد أمراض الإسهال من الأمراض التي شهدت أكبر قدر من الانخفاض في عدد الوفيات الناجمة عنها، حيث تراجعت هذه الوفيات على صعيد العالم من 2,6 مليون وفاة في عام 2000 إلى 1,5 مليون وفاة في عام 2019.

وانضم داء السكري إلى قائمة الأسباب العشرة الرئيسية للوفاة، بعد زيادة كبيرة في الوفيات الناجمة عنه بلغت نسبتها 70% منذ عام 2000. كما يُعد داء السكري مسؤولاً عن أكبر ارتفاع في معدل وفيات الذكور الناجمة عن أهم عشرة أسباب للوفاة، حيث زاد هذا المعدل فيما يتعلق به بنسبة 80% منذ عام 2000.

وأما الأمراض الأخرى التي كانت ضمن أهم عشرة أسباب للوفاة في عام 2000، فلم تعد مدرجة على القائمة. ومن بين هذه الأمراض الأيدز والعدوى بفيروسه، فقد انخفض عدد الوفيات الناجمة عن الأيدز والعدوى بفيروسه بنسبة 51% خلال السنوات العشرين الماضية، ليتراجعا من السبب الرئيسي الثامن للوفاة في العالم في عام 2000 إلى المركز التاسع عشر في عام 2019.

وانتقلت أمراض الكلى من السبب الرئيسي الثالث عشر للوفاة في العالم إلى المركز العاشر، وارتفع معدل الوفيات الناجمة عنها من 000 813 في عام 2000 إلى 1,3 مليون في عام 2019.

 

الوسوم
Copy link