رياضة

ثنائية رونالدو تهدي يونايتد تعادلًا مثيرًا أمام أتالانتا

أنقذ كريستيانو رونالدو فريقه مانشستر يونايتد الإنجليزي من الخسارة أمام أتالانتا الإيطالي، بتسجيل هدف قاتل منح فريقه التعادل بنتيجة (2-2)، مساء اليوم الثلاثاء، ضمن لقاءات الجولة الرابعة من مرحلة المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وسجل ثنائية أتالانتا جوسيب إيليسيتش (12) ودوفان زاباتا (56)، بينما سجل ثنائية مانشستر يونايتد الوحيد كريستيانو رونالدو (45- 90)

وبتلك النتيجة رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة السادسة، كما رفع أتالانتا رصيده إلى 5 نقاط في المركز الثالث.
أتت المحاولة الأولى في المباراة لصالح اليونايتد، بتسديدة قوية من رونالدو في الدقيقة الأولى من خارج منطقة الجزاء، أمسك بها موسو.

وكاد اليونايتد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة، بعدما سدد ماكتوميناي كرة من على حدود منطقة الجزاء، اصطدمت بدفاع أتالانتا وغيرت اتجاهها لتصطدم بالقائم.

وافتتح أتالانتا التسجيل في الدقيقة 12، بعدما مهد زاباتا الكرة لإليسيتش على حدود منطقة الجزاء، ليسدد الأخير كرة أرضية، أخطأ دي خيا في تقديرها لتمر من أسفل يده وتسكن الشباك.

وأتى الرد من اليونايتد في الدقيقة 16، بعدما أرسل رونالدو عرضية من الجانب الأيمن، تابعها شاو بتسديدة على الطائر داخل المنطقة، ذهبت أعلى العارضة بقليل.

وكاد اليونايتد أن يعدل النتيجة في 20، بعدما أرسل بوجبا عرضية داخل المنطقة تابعها رونالدو برأسية ذهبت بعيدًا عن المرمى.

وحاول أتالانتا تسجيل الهدف الثاني، من خلال انطلاقة سريعة لزاباتا في الجانب الأيمن، مسددًا من داخل المنطقة كرة قوية مرت بقليل إلى جوار القائم في الدقيقة 22.

وازدادت معاناة مانشستر يونايتد في الدقيقة 38، بعد تعرض فاران للإصابة وخروجه من أرض الملعب ودخول جرينوود بدلًا منه.

ونجح اليونايتد في معادلة النتيجة في الوقت بدل الضائع، بعدما مهد فيرنانديز الكرة بالكعب داخل منطقة الجزاء، تابعها رونالدو بتسديدة قوية سكنت الشباك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل (1-1).

ونجح أتالانتا في إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 56، بعدما تلقى زاباتا بينية داخل منطقة الجزاء، فشل ماجواير في إبعادها لينفرد بدي خيا ويسدد كرة سكنت الشباك، وألغى الحكم الهدف أولًا بداعي التسلل، قبل أن يحتسبه مرة أخرى بعد العودة إلى تقنية الفار.

ومع التأخر في النتيجة أجرى سولسكاير تبديلين لليونايتد بنزول كافاني وماتيتش على حساب راشفورد وبوجبا، وذلك في الدقيقة 69.

وفي الدقيقة 79، ارتقى زاباتا لعرضية من زاباكوستا مسددًا رأسية ذهبت أعلى العارضة بقليل.

وتبعه مورييل بتسديدة أرضية ضعيفة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 81، أمسك بها دي خيا بسهولة.

وكاد أتالانتا أن يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 85، بتسديدة صاروخية من زاباتا من خارج المنطقة، تألق دي خيا في إبعادها إلى ركلة ركنية.

ودفع سولسكاير بعدها بسانشو وفان دي بيك بدلًا من ماكتوميناي وفيرنانديز في الدقيقة 87.

وأنقذ رونالدو مانشستر يونايتد بتسجيل هدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع بعدما سدد كرة على الطائر من على حدود منطقة الجزاء، سكنت الشباك، لينتهي اللقاء بالتعادل (2-2)






Copy link