محليات

السعيد عن “أوميكرون” : قد يكون أسرع انتشاراً ولكن أقل شراسة من “الدلتا”

وجه عضو اللجنة الاستشارية لمواجهة «كورونا» في وزارة الصحة، د. خالد السعيد، التحية للزملاء بالصحة العامة وفريق كوفيد الذين اكتشفوا دخول أول حالة أوميكرون بالبلاد.

وأشاد بقيامهم برصد وجود خاصية (S gene target failure) ثم عمل التحليل الجيني (sequencing) للتأكد من المتحور بمختبر الصحة بوقت سريع واتخاذ الإجراءات المناسبة لمنع انتشار الفيروس.

وعلق على إعلان وزارة الصحة عن اكتشاف أول حالة من المتحور، قائلا إن الدلائل الأولية تبين أنها قد تكون أسرع انتشارا و لكن أقل شراسة من الدلتا.

ولفت إلى أن ثلاث دراسات (مخبرية-صغيرة) تبين ان اللقاح مازال فعال و لكن بدرجة أقل ضد أوميكرون، مشددا على أن الجرعة التنشيطية مهمة لضمان الفعالية ضد المتحور.

الوسوم
Copy link