عربي وعالمي

“فايزر”: لقاح معدّ للتصدي لـ”أوميكرون” سيكون جاهزاً في مارس

أكد رئيس مختبر فايزر، اليوم (الاثنين)، أن نسخة من اللقاح المضاد لـ«كوفيد – 19» معدّة للتصدي للمتحوّرة أوميكرون من فيروس كورونا ستكون جاهزة إذا لزم الأمر في مارس (آذار)، فيما أشار نظيره في «موديرنا» إلى أن اللقاح سيكون جاهزاً في الخريف.

وقال ألبرت بورلا، في تصريح لشبكة «سي إن بي سي» المالية الأميركية: «لا أعلم ما إذا سنكون بحاجة للقاح كهذا، لا أعلم ما إذا سيستخدم ولا طريقة استخدامه، لكن سنكون جاهزين. المصنع بدأ الإنتاج بالفعل»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان بورلا قد أشار في نهاية نوفمبر (تشرين الثاني) إلى أن شركته باشرت الإعداد لنسخة جديدة من اللقاح معدة خصيصاً للتصدي للمتحورة أوميكرون. وأوضح: «نأمل في التوصّل إلى منتج قادر على توفير وقاية أفضل بكثير من الإصابات تحديداً، لأن الوقاية التي توفرها اللقاحات الحالية في حال تلقي الجرعة الثالثة وتحول دون دخول (المصابين) المستشفى معقولة جداً».

لكن لا يزال يتعين إجراء دراسات لتبيان ما إذا كان من الضروري تلقي جرعة رابعة.

من جهته، أشار المدير العام لـ«موديرنا» ستيفان بانسيل إلى أن مختبر الشركة يعد لجرعة إضافية خاصة بالمتحوّرة أوميكرون ستكون جاهزة في الخريف، وإلى أن التجارب السريرية ستبدأ «قريباً».

وفي تصريح لشبكة «سي إن بي سي»، قال بانسيل: «نبحث حالياً مع مسؤولين صحيين في العالم أجمع من أجل اتخاذ قرار بشأن ما نعتقد أنه الاستراتيجية الفضلى لإعطاء جرعة إضافية في خريف 2022».

وشدد على أهمية المحافظة على التقدم الذي تم إحرازه في مواجهة الفيروس وحذّر من خطورة خسارته.

Copy link