محليات

فاوتشي يدعو إلى تطوير “اللقاح السوبر”

شدد مدير المعهد الوطني الأميركي للأمراض المعدية، أنتوني فاوتشي، على أن هناك “حاجة ملحة للتوصل إلى لقاح، يمكن أن يكون فعالا في منع ووقف المتحورات الجديدة من فيروس كورونا”، فيما يعرف بـ”اللقاح السوبر”.

وأكد فاوتشي خلال جلسة استماع أمام مجلس الشيوخ الأميركي، أن المتحورات الجديدة لـ”كوفيد-19″ ستستمر في الظهور، مشيرا إلى أن “تطوير لقاح يتعامل معها جميعا أصبح أمرا مطلوبا”، في إشارة إلى ما بات يعرف باسم “اللقاح السوبر”.

وأوضح أن “غير الملقحين معرضين 10 مرات أكثر للإصابة بالفيروس، من الحاصلين على اللقاح، كما أنهم أكثر عرضة لدخول المشفى بحوالي 17 مرة، ومعرضين للموت بـ20 مرة أكثر من الملقحين”.

وأشار مدير المعهد الوطني الأميركي للأمراض المعدية، إلى أن الجرعة المعززة من اللقاح المضاد لكورونا “ستلعب دورا مهما في حماية شريحة واسعة من الأشخاص، من التعرض لمرض حاد خلال هذه الموجة من تفشي متحور أوميكرون”.

واعتبر مستشار البيت الأبيض بشأن الأزمة الصحية أنتوني فاوتشي أن رغم العدد القياسي للحالات الاستشفائية جرّاء الإصابة بكوفيد-19، قد تكون الولايات المتحدة “على عتبة” فترة انتقالية سيكون ممكنًا بعدها “التعايش مع” فيروس كورونا.

وقال فاوتشي “في وقت يتقدّم (تفشي) أوميكرون ويتراجع، آمل أن نشهد وضعًا فيه (…) مزيج من المناعة الجيدة وإمكانية معالجة شخص معرض لخطر” الإصابة.

وقال فاوتشي الثلاثاء “لسنا في مرحلة يمكننا فيها القول بشكل مقبول +فلنتعايش مع+ الفيروس، بسبب خصوصًا الضغط الحالي على نظام الرعاية. وأضاف “لكنني أعتقد أننا سنصل إليها”.

ورجّح أن يُصاب “الجميع تقريبًا” بالمتحورة أوميكرون” لأنها شديدة العدوى، مشيرًا إلى أن من غير المرجّح أن يتمّ القضاء على كوفيد-19 بشكل كامل.

وتابع “لا يمكننا أن نترك هذا الفيروس يهيمن على حيواتنا لمدة أطول” داعيًا إلى وضع “استراتيجية جديدة” قريبًا.

Copy link