آراؤهم

أيْ المغرّدين أنت ؟!

عالم التويتَر عالمَه جَميل ، عِبارة عَن خِدمة تَدوين مُصغّرة تَسمح لَك بإرسال تَغريدة مِن 140 حَرف . فأصبح مَصْدر سعادةً ونعمةً وللبعضِ مَصدر تَعاسةً ونقمةً. 
ولهذا سَوفَ أسطّر أنْواع المغرّدين باختصار وكيفيّة ممارسة قوانين اللعبةِ بحُكم خبرتي السنتين في عالمهِ وكميّة عدد لاباس من حسابات تويترية قد افتتحتُها سابقاً.
المغرّد المُختال :
هُوَ المعْتز بكتاباتهِ واثقّ من نفسه ، تَجد يكْتِب ثلاث كلمات ويختمُها بتوقيع اسمه ! ( أي شي  )
المغرّد الواثِق :
هُو مَن يكتب دُون الإنتباه للمنشِن وتسْتمِرّ كتاباتهِ بتقدم وغالباً لايكترثُ للهاشتاق ( شايف عُمْره )
المغرّد المَكروه :
هُو مَن يغرّد ويرتوت فقطْ لشخْص معيّن ولا يرد إلآ على الحسابات المشهورةِ ( عايش دوره الحبيب )
المغرّد العَبيط :
هُو منْ يُرتوتْ باستمرار بِطلقةِ الصاروخ دون الإنتباهِ لمحتوى التغريدة ، ويتخللها تغريدة يَتيمة له ممّا يسبب لمتابعيه التُّخْمة المعلوماتية فيؤدي إلى الإستفراغ وهو الأنفلو . ( عشّوون عَيَلْ )
المغرّد القُنبلةِ :
هُو مَن يلتزم الصّمت طِوال اليوم محتفظاً بكتاباته في المسودّة لِيدخل التويتر بوقت معيّن ويبدأ بارسالهم دفعةً واحدةً مسبّباً جلطة لمتابعيه من زخم تغريداته المتتالية في التايم لاين مطشّراً مايتبعه مما يؤدي إلى غضبه ويصكه بالانفلو ( قلعته )
المغرّد الصامت :
هُو من يتابع بِصمت ويتمنى أن يغرد فلا تُسعِفه حروفهِ وتؤلمَه اقتباس من العم قوقل ! ( فْقَيِّرْ )
المغرّد المثقّف :
هُو من يصْدح في سَماء التويتر وتضع تنبيهاتك عليه منتظرَهُ بِفارغ الصبر لِتسبح في أخباره المنَوّعة باسلوبَه الجاذب وروحه المَرِحة . ( يازينه بس )
المغرّد السياسي :
غالباً يكتب من مصادر الأخْبار وقليل من بحثِه ، يمتاز بالحِنْكةِ في النقل وفطْنة في الطرْح . عقل ألمعي لاتستطيع أنْ تُجادِلَه إلا وقد وقعْت في الفَخ ! ( لايحوشكْ )
المغرّد الثرْثار :
هُوَ ذلك الشخْص الذي يرُدّ على كل مُغرّد بمختلَفِ تَوجهاتهم ساخِراً وجاداً فَيَتأرْجح على كلّ تغريدة وكأَنّهُ علامة الجوْدة ! ( الصج مايعرف كوعه من بوعه ) .
المغرّد الفنان :
هو صيدة للمراهقين والسُذّج ، لا يكتب بالمُفيد غير أخباره الفنيّة وصوره الإعلانية ( يعني يتشيحط )
المغرّد الأراجوز :
هُوَ الذي يكتبُ لِيضْحك متابعيه وينْسيهم همّهُم ، كتاباته ليستْ لها معنى فقطْ لِإدخال السّرور بفَبْركة قصّة . ( يحليله ينكت ) .
المغرّد الديني :
هُوَ منْ يتبَنّى تغريدات إسلامية بشتّى أنواعها للتذكير وللصّدقة الجارِية وانبعاثْ الراحةِ النفْسيّة ، فقط تأكد من مصادرهُ الأصْليّة . ( يعجبني ).
المغرّد الشبّيح :
تابع منْعَدم الأخْلاق متسلّخاً من كلْ العادات ، لا ينْتَمي إلا لمن يدْفَع له ، توجّهاته مدروسة لضرب مغرّد وإثارة الفتن .( الطول طول نخلة ، والعقل عقل صخلة ) .
بالمختصر :
المغرّدين أنواع قد تَكون أحدِهم أو لا تكون ، فالحذرْ من البعض وتقرّب من الآخر ، حكّم عقْلك لِتُدرِك ذاتك ، استلخص المُفيد واترك القبيح . لا تجعلْ عالم التويتر يؤثّر في حياتك الشخصيّة ، اجعل له ركْناً في عقلك ولا يسْتَوليه ، إنْ أدمنتهُ اعتقَلك ، وإنْ تركتَه أشغلك ، كن وسيط ولا تزيد .
همسة للمغرّدة :
كوني أنثى في كتاباتك ولا تتصنعي الخشونة ، إنْ أحببتِ السياسةِ اكتبي فيها لكن لاتخْلطي أوراق السياسة في السب والقذف ، بعض المصطَلحات جميلة بلسان الرجل لكنها قبيحةٌ إن كتبتيها .
اتركي بصمةٌ لِشخْصيتك فلا تطلبي الإحترام مالم تَفرضيه ، ولا تُطيلي الإهتمام لأحد حتى لا تجذبيه .
فِطْنة :
للبعض لَه مدى فِي اسْتهلاك سِعة الفطنة والوشك على انتهاء شحن استيعابه
فـ تجده بليد مفهّي لا يفقـہ ولا يفهم حتى لو تنجحه دور ثاني !!
حقيقة :
اسْقاطات التويتَر گثيرة المَدفون مِنها والمُعْلن
واستيعاب المَضمون هِي الجَبيرة لِتصل للمفيد والمثمرْ .
@3ajmyiah_

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق