فن وثقافة

مفيد فوزي : لم أتعرض للضرب في ميدان التحرير

بعدما تردد أن الاعلامي الشهير مفيد فوزي تعرض للضرب بميدان التحرير على يد بلطجية، وتم احتجازه داخل أحد المقاهي بالميدان بصفته أحد رموز النظام القديم ، خرج مفيد فوزي لينفي كل ما تردد بهذا الشأن عبر اتصال تليفوني مع برنامج ” 90دقيقة ”  الذي يذاع على قناة المحور الفضائية .


وقال مفيد فوزي  : “كل ما في الأمر أنني ذهبت للميدان، لأسجل إحدى حلقات برنامج “حديث المدينة ” كما هو معتاد، وذهب لأحد شركات السياحة القريبة من الميدان ؛ لمناقشتهم حول الأزمات التي يعيشوها في ظل تعطل السياحة، وما هي الحلول المطروحة لهذه الأزمة ، ثم ذهبت للميدان نفسه وألتقيت مع شباب على درجة عالية من الثقافة والوعي السياسي منهم المهندسين والأطباء لسؤالهم عن العلاقة بين الجيش والشعب” .


وأشار : “كان الشباب متعاونين جداً وأجابوني إجابة أن الشعب والجيش يد واحدة ، ولكن فوجدت بظهور بلطجية أرادوا ضرب هؤلاء الشباب بعد  اجاباتهم ثم بدأ الضرب والسب والقذف بينهما ، وبصفتي إعلامي أبعدت الميكروفون عن الواقعة ،ففوجئت بطلب البلطجية أن أسجل معهم ، ولكني رفضت حتى يهدأ الجو بينهما ، وقلت لهم أني على استعداد التسجيل ولكن إذا هدأوا ، ولكن بصراحة هذا لم يحدث ، فاضطررت أن أغادر المكان لآحد مقاهي الميدان” .


وأضاف : “عندما لاحظ صاحب القهوة توتري لأني مريض بالسكر ، أجلسني داخل المقهي وأعطاني كوب ماء واغلق المقهي ، أنا لم يضربني أحد وكل ما نشر غير صحيح ، الانترنت وسيلة جيدة ولكن استغلالها سئ فالكل فور حدوث الخبر  ردد أن مفيد فوزي نال علقة ساخنة ،ولكن هذا لم يحدث أنا سليم وزي الفل” .

Copy link