فن وثقافة

كرزون لـ ((سبر)): ليس لي كليب إباحي وملابسي محتشمة

نفت الفنانة الأردنية ديانا كرزون انتشار أي مقاطع إباحية لها على شبكة الإنترنت، حتى على سبيل الفبركة والفوتوشوب، مؤكدة أنها تسأل دائما عن صحة هذا المقطع، دون أي وجود له، لافتة الى أن البعض ربما بدأ يخلط بين فيديو كليب غنائي قدمته بشكل جريء بلباسها، وتلمح فيه الى معاناة المرأة العربية مع الزوج العربي، وأنها صورته بلبنان، وعرضته محطات عربية عدة، ولم تقم بحذف أي مشاهد منه، داعية القارئ العربي الى التنبه، وهو يقرأ الأخبار الفنية، لأن العديد منها عبارة عن إشاعات مغرضة، ومحاولات لتصفية حسابات مع فنانين.


وقالت كرزون في تصريح لجريدة : لا يجوز للصحافة الفنية أن تقارن بين الملابس التي كنت أرتديها في برنامج “سوبر ستار” الذي قدمني للناس، وبين ما أرتديه الآن من ملابس، مؤكدة أنها ترتدي في كل الأحوال ملابس محتشمة لا تخالف عادات وتقاليد البيئة التي تربت فيها، وأنها تعتقد أن ملابسها لا تثير غيرة أي رجل قد ترتبط به مستقبلا، لأنها ستحرص على اختيار شريك للمستقبل متفهم وضعها الفني، الذي يتطلب أوضاعا خاصة، وطريقة لباس تقدمها كمطربة.


يذكر أن كرزون قد دخلت عالم الغناء في عام 2003 بنشاط لافت، لكنها لم تلبث أن تعثرت، وتباطأ حضورها الفني، على وقع مشكلات مع مدير أعمالها الأردني الذي اتهمته بأنه حاول الاعتداء عليها، وتشويه وجهها بماء النار، ردا على رفضها الزواج منه، وفسخها العقد الإنتاجي معه.  



Copy link