صحة وجمال 35 مليون مصاب حتى الآن

الإيدز يؤدي إلى إصابة 7000 آلاف شخص يومياً

أعلن برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز اليوم أن نحو ثلاثين مليون شخص توفوا إثر إصابتهم بالإيدز منذ اكتشاف أولى حالاته في الخامس من يونيو عام 1981 فيما يعيش حتى اليوم نحو 35 مليون مصاب في العالم.

وأضاف البرنامج أن سبعة آلاف شخص يصابون يوميا بهذا الفيروس بينما يوجد 6ر6 مليون شخص يتلقون العلاج المضاد للفيروس في البلدان متوسطة الدخل والفقيرة حتى نهاية عام 2010 أي بزيادة تعادل 22 ضعفا منذ عام 2001.

ويعتبر هذا الرقم قياسي خاصة بين الأطفال المصابين بالفيروس اذ ارتفعت نسبة من يتلقون العلاج منهم إلى 50 % منذ عام 2008 اي ما لا يقل عن 420 الف طفل في الوقت الحاضر.
ووفقا للتقرير فقد انخفض المعدل العالمي لحالات العدوى الجديدة بالفيروس بنسبة 25 في المئة تقريبا بين عامي 2001 و 2009.

وأشار التقرير الى التقدم المحرز في مكافحة المرض في الهند حيث انخفض عدد المصابين بنسبة اكثر من 50 % وفي جنوب أفريقيا إلى أكثر من 35 % إذ أظهر كلا البلدين أكبر عدد من المصابين بالفيروس.

وبالرغم من ذلك يرى التقرير وجود خلل في سبل الوقاية من هذا الفيروس والفرق في التوعية بين الشباب والفتيات في هذا الصدد وغياب بعض الميزانيات المتخصصة للتوعية من المرض وكيفية الابتعاد عن احتمالات الاصابة به.
ويحث برنامج الأمم المتحدة المشترك جميع البلدان على تنقيح المبادئ التوجيهية للتعامل مع هذا الفيروس واتباع الارشادات ذات الصلة من منظمة الصحة العالمية.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق