اقتصاد مع دخول موسم الصيف.

نشاط في حركة تداول الشاليهات الكويتية

شهدت حركة تداول الشاليهات نشاطاً مع دخول موسم الصيف في مختلف المناطق الكويتية، حسب ماأفاد تقرير عقاري اليوم.

وبين تقرير أن هذا النشاط جاء بسبب موسم الصيف وفي ظل الظروف السياسية الخارجية التي تمر بها دول المنطقة والتي عادة ما كانت تجذب الاستثمارات العقارية الكويتية أثناء فترة الصيف لا سيما في مصر. وتونس وسورية والتي تعتبر وجهات سياحية مفضلة لدى كثير من المواطنين.

وبين التقرير أن معدلات أسعار شاليهات حق الانتفاع خلال موسم الصيف الحالي في مختلف المناطق تعتبر شبه مستقرة حيث استقر سعر المتر الطولي للواجهة البحرية في منطقتي بنيدر والجليعة عند قيمة تتراوح ما بين 12 و22 ألف دينار وفي منطقة الزور تراوح سعر المتر الطولي بين 11 و15 ألف دينار وفي النويصيب بلغ 5ر14 ألف دينار.

وذكر التقرير أن سعر المتر الطولي للشاليهات في منطقة الضباعية تراوح ما بين 9 و14 ألف دينار وبلغت أسعار الشاليهات في منطقة ميناء عبدالله ما بين 8 و13 ألف دينار للمتر الطولي بينما اقتصر سعر المتر الطولي في منطقة الدوحة على قيمة بين 5ر3 و5ر6 ألف دينار.

وأشار التقرير إلى الاقبال الملحوظ التي تشهده حاليا شاليهات التمليك، متوقعاً أن تستمر الحركة على شراء الشاليهات طوال أشهر الصيف المقبلة وأن تشهد الأسعار ارتفاعا طفيفا في بعض المواقع المتميزة مشيرا الى أن استمرار حالة عدم الاستقرار الخارجي في المنطقة سيعيد لمختلف القطاعات العقارية الداخلية نشاطها بالتدريج لا سيما أن استثمارات المواطنين ستتحول إلى الاستثمار في السوق العقاري المحلي.

 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق