صحة وجمال

دوالي الساقين: أسباب حدوثها.. وكيفية علاجها

دوالى الساقين هى عبارة عن عملية تضخم فى الأوردة القريبة من سطح الجلد وتؤثر الدوالى بشكل أكثر على أوردة الساق والقدم.

وهناك عدة أسباب لحدوث الدوالى أهمها الوقوف لفترات طويلة، لذا فإن أصحاب المهن التى تتطلب منهم الوقوف لساعات طويلة يكونون أكثر عرضة للإصابة بدوالى الساق، كما أن هناك بعض الأشخاص تكون طبيعة أجسامهم أكثرعرضة لحدوث دوالى الساقين وعند تقدم السن تزيد فرص التعرض للدوالى بالإضافة إلى وجود بعض العيوب فى الدورة الدموية؛ حيث تحدث التهابات متكررة فى الأوردة الطرفية، مما يؤدى إلى حدوث دوالى، كما أن عدم ممارسة الرياضة تجعل الأوردة أكثر عرضة للإصابة بدوالى الساقين.

وحول العلاج يؤكد الدكتور المصري محمد مدحت استشارى أمراض الباطنة والجهاز الهضمى والكبد أن أول خطوة فى العلاج هو اتباع نظام حياتى سليم ويمتنع المريض من الوقوف لساعات طويلة مع تغيير وضع الأرجل كل فترة وقوف كما أن المشى يساعد على تحسين الدوالى بالإضافة إلى ممارسة الرياضة لتقوية العضلات وعند النوم يجب رفع الأرجل لمستوى أعلى.

ويصف العلاج الكيميائى: “يتم إعطاء المريض بعض الأدوية التى تعمل على تحسين الدورة الدموية والأوعية الطرفية ويقول إن تلك الأدوية لا تعالج بشكل نهائى، ولكن تقلل من مضاعفات الدوالى والتى تشمل قرح سطحية والألم الشديد و التضخم فى حجم الأرجل وتغير فى لون الجلد وتقل فى حجم الساق.

ويوضح: “يوجد بعض الأدوات المساعدة لعلاج الدوالى مثل تناول الشرابات الطبية وفى حالة عدم الاستجابة للعلاج نلجأ للتدخل الجراحى لاستصال الوريد الأساسى المغذى للساق بكل فروعة كما يمكن التدخل الجراحى عن طريق الحقن الموضعى للدوالى ولكن هذا فى حالة الدوالى الصغيرة والسطحية”.

Copy link