اقتصاد

مؤسسة البترول الكويتية تدرس أثار تغير المناخ

أعلنت مؤسسة البترول الكويتية البدء في تنفيذ مشروع إعداد البلاغ الوطني لدولة الكويت لدراسة أثار تغير المناخ على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في البلاد على أن ينتهي إعداده في الربع الأول من عام 2013. 

وأكد العضو المنتدب للبحث والتطوير والصحة والسلامة والبيئة في المؤسسة بدر الخشتي على هامش ورشة العمل الفنية الأولى لمجموعة من الخبراء الوطنيين المسؤولين عن حصر غازات الدفيئة المسببة لتغير المناخ التي تستضيفها المؤسسة على مدى يومين أهمية اعداد البلاغ الوطني لمعرفة مدى التأثير الاقتصادي الذي تسببه عملية تغير المناخ على الكويت. 

واضاف أن مشروع البلاغ الوطني الذي تساهم في تنفيذه الهيئة العامة للبيئة والمؤسسات الوطنية ذات العلاقة بدعم فني من قبل برنامج الامم المتحدة للبيئة يعد من اهم متطلبات اتفاقية الامم المتحدة الاطارية لتغير المناخ. 

وذكر الخشتي ان مؤسسة البترول والشركات النفطية التابعة لها تتبع استراتيجية للتخفيف من انبعاثات غازات الدفيئة مبينا ان الكويت من الدول التي تساهم في الحد من ظاهرة تغير المناخ من خلال توقيعها لاتفاقية الامم المتحدة لتغير المناخ في عام 1994. 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق