محليات

الساير مستذكراً مقتل الميموني: ننتظر حكما عادلاً يمنع إزهاق الأرواح البريئة

استذكرت جمعية المحامين الكويتية ذكرى وفاة المواطن الكويتي محمد غزاي الميموني الذي قتل أثناء التعذيب على أيدي عدد من أفراد المباحث.


وقال رئيس هيئة الدفاع المشكلة من الجمعية المحامي مهند الساير “إننا نستذكر في هذا اليوم حادثة أليمة على قلوب الجميع وهذه الذكرى مقتل المغدور به محمد غزاي الميموني التي أتت بيوم عززت فيه ممارسات بشعة تفكك روح دولة المؤسسات ودولة القانون وأظهرت لنا جانباً مظلماً من جوانب التعسف في السلطة وسوء استخدامها من البعض”.


وأضاف الساير: “نقف اليوم لكي نسترجع هذه الأحداث ونسعى جاهدين ألا تتكرر هذه الممارسات التي لا تقبل ولن تقبل في دولتنا دولة المؤسسات ودولة سيادة القانون، ونحن نترقب الحكم فيمن قام بهذه الافعال البشعة من تعذيب واستهتار بروح انسانية حرم الله قتلها كما حرمت جميع الدساتير المساس بها”. 


وتابع “إننا نسأل الله أن يأتي هذا الحكم ليحد من هذه الممارسات ونحن على يقين كامل بأن القضاء الكويتي قادر على التصدي لكل ما من شأنه الاخلال بالنظام العام وبث الرعب في نفوس الوطن والمواطنين سواء كانوا من ابناء الكويت او المقيمين عليها”.

Copy link