فن وثقافة

إيقاف مروى عن العمل بمصر.. لتعريها كاملة

قرر مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية بالإجماع في اجتماعه الأخير بالقاهرة، إيقاف المطربة اللبنانية مروى عن مزاولة عملها في مصر، وإحالتها للتحقيق الفوري، للرد على الاتهامات الموجهة إليها بالتعري كاملة أمام جميع العمال والمصورين خلال تصويرها لدورها في فيلم “أحاسيس” من إخراج هاني جرجس فوزي.

ويشار إلى أن الفنانة مروى أكدت أن فيلمها الجديد “مشروع لا أخلاقي” قصته حقيقية تسببت لها في أزمة نفسية، مؤكدة أن مشهد اغتصابها في الفيلم لن يثير الغرائز، ولكنه سيجذب تعاطف المشاهدين.

وتشير مروى إلى أنها لا تخشى الهجوم عليها بسبب تأديتها مشهد الاغتصاب، حيث تقول: “المشهد سيظهر على الشاشة بشكل يثير التعاطف وليس الاشمئزاز، حيث قام المخرج محمد حمدي بتصوير المشهد بطريقة محترمة للغاية، وأنا سعيدة جدّا بالعمل معه؛ لأنه فعلا مجتهد ويمتلك رؤية فنية خاصة”.
 
ويذكر مروى قد أفلتت من أيدي الجمهور الذي حاول ملامسة جسدها أثناء غنائها في شاطئ النخيل في الإسكندرية في 18 أغسطس الماضي، عندما استطاع الأمن المصري إنقاذها من بين أيدي بعض الشباب الذين صعدوا إلى المسرح في شاطئ النخيل في الإسكندرية، وحاولوا ملامسة جسدها، خاصة أنها كانت ترتدي ملابس مثيرة أثناء وصلتها الغنائية، ودخلت مروى بعد ذلك في حالة بكاء شديدة حتى كادت أن تصاب بالإغماء.

Copy link