رياضة

رحلة “نركض للكويت” .. تمت بنجاح

نجح العداؤون الستة في إنهاء رحلة “نركض للكويت” التي بدأؤوها عصر يوم الخميس 23 فبراير من منفذ العبدلي، ووصلوا خط النهاية عند منفذ النويصيب منتصف ليل الأحد 26 فبراير.. قاطعين مسافة 240 كيلو مترًا جريًا على الأقدام، في تجربة تشهدها الكويت للمرة الأولى، احتفالًا من العدائين بالأعياد الوطنية .
وقد كان في استقبال العدائين عند خط النهاية عدد من المواطنين وأهالي العدائين الذين تابعوهم في الخمسين كيلو مترًا الأخيرة.
وقال “يوسف فيصل القناعي” قائد فريق العدائين بعد وصولهم لنهاية الرحلة الشاقة، بأنه فخور برفاقه الذين أتموا المهمة بنجاح، وتحملوا المشقة والجهد الكبير، مهديًا هذا الإنجاز لسمو الأمير وسمو ولي العهد حفظهما الله، وللشعب الكويتي.. مؤكدًا بأن هذا أقل ما يمكن أن يقدموه للكويت وهي تحتفل بالأعياد الوطنية.
وأضاف “القناعي” بأن هذه الرحلة الفريدة من نوعها تأتي استجابةً وترجمةً لكلمات وتوجيهات سمو الأمير حفظه الله للشباب الكويتي، ودعوته لتحقيق الإنجازات بأسم الكويت في جميع المجالات، لإثبات قدرة الشباب الكويتي على التحدي وإثبات الوجود.
ويجدر بالذكر أن الفريق يتكون من “يوسف القناعي” و”فيصل النقيب” و”محمد المطر” و”جعفر العلي” و”حنان العوضي” و”كريس كونت” من رومانيا.
Copy link