صحة وجمال

جزئيات الذهب توفر أسرع وأقل كلفة لفيروس التهاب الكبد الوبائي «سي»

في بيان، قالت الجامعة الاميركية في القاهرة الاربعاء ان فريقا بحثيا تابعا لها توصل الى اختبار كيميائي يمكنه تشخيص فيروس الكبد الوبائي (سي) بشكل اسرع وبكلفة اقل “باستخدام جزئيات الذهب”، مؤكدة أن “الاختبار الذي توصل له فريق بحث الجامعة الأمريكية بالقاهرة يخفض بكفاءة مدة إجراء الاختبار من عملية من مرحلتين تستغرق عدة أيام إلى عملية من خطوة واحدة تستغرق أقل من ساعة بكلفة أقل بكثير من تكلفة التشخيص التقليدية”.

واعتبر البيان ان “الاختبار الجديد سيجعل التشخيص في متناول الجميع، وبالتالي سيكون أكثر فعالية في مساعدة المصريين علي منع انتشار الأمراض المعدية للغاية” خصوصا ان “الكشف عن فيروس (سي) خلال الأشهر الستة الأولى يرفع نسبة الشفاء الى تسعين في المئة”.

واكد البيان انه “مع ما يقرب من 10 مليون مريض بفيروس الكبد الوبائي (سي)، تسجل مصر أعلى معدل للفيروس في العالم”، وتقدر منظمة الصحة العالمية عدد الذين يصابون بالتهاب الكبد الوبائي سي ب3 الى 4 مليون شخص سنويا.

 

Copy link