عربي وعالمي

أوباما: نهاية بشار الأسد آتية لا محالة

قتل بالأمس ما يقارب 80 شخصاً على الأقل في مناطق متفرقة في سوريا بحسب ما ذكرته لجان التنسيق المحلية ، وقد وقع الرئيس الأمريكي أوباما مرسوماً يتيح فرض عقوبات على دمشق وكل من يساندها في قمع الشعب، وفي ظل استمرار أعمال القمع تبني وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي عقوبات جديدة ضد نظام الأسد، وسوف يتم وضع إجراءات أوروبية جديدة للصادرات إلى سوريا من خلال منع سلع كمالية أو بضائع يمكن استخدامها في قمع المواطنين السوريين

أما المرسوم الذي وقعه أوباما أول من أمس الأحد، فإنه يفرض عقوبات على الجهات التي تساعد وتزود كل من سوريا وإيران بوسائل تقنية تسهل وتساعد في انتهاك حقوق الإنسان في البلدين .

وفي هذا الجانب قال أوباما:”وقعت مرسوما يجيز عقوبات جديدة ضد الحكومتين السورية والإيرانية ومن يزودهما بوسائل تقنية، بهدف المراقبة واقتفاء الأثر واللجوء إلى العنف ضد المواطنين.. هذه الوسائل يجب أن تستخدم لإسماع صوت المواطنين وليس لقمعهم”.

وأكد أوباما أنه “يمكن أن نتخذه لنقترب من اليوم الذي سيأتي لا محالة.. يوم نهاية نظام الأسد الذي قمع الشعب السوري بوحشية”.

Copy link